صور اكسسوارات على طريقة الملكات والأميرات

اكسسوارات على طريقة الأميرات الراقية لإطلالة ساحرة، عندما يتعلق الأمر بـ اكسسوارات تزين إطلالتها فكل امرأة بالتأكيد تبحث عن الاكسسوارات الأفخر والتي تبرز جمالها ورقيها فتذهب لإطلالة الأميرات وتنتقي منها الأحب إلى قلبها، لذلك نقدم لك اليوم مجموعة من اكسسوارات الأميرات والملكات منذ القدم وحتى الآن.

اكسسوارات الأميرات المتميزة لإطلالة مفعمة بالجمال

الاكسسوارات من القطع الأساسية والمهمة لدى المرأة لذلك تحرص على انتقائها بكل عناية شديدة بسبب أنها تضفي عليها الأناقة والتميز، ولأن الملكات كانوا دائمًا يهتمون بالمظهر فقد اشتركن جميعن في اختيار الاكسسوارات الثمينة والراقية بنفس الوقت على الرغم من أنهم ينتمون إلى عصور مختلفة وكذلك البلاد المتخلفة.
لكن يجتمعن جميعًا في الأناقة عند اختيار الاكسسوارات الخاصة بهن، فكان اختيارهن للألماس واللؤلؤ والكثير من الاحجار الكريمة المتعددة الألوان هو المصاحب لهم في جميع إطلالتهم مثل الأميرة فوزية التي تربعت على عرش مصر فكانت تنتقي اكسسواراتها مزينة بحبات اللؤلؤ وفي أحيان أخرى تمزج معها باقي انواع الأحجار الكريمة.
أما الملكة إليزابيث فاهتمت أيضًا بالاكسسورات الخاصة بها فأحيانًا ترتدي اللؤلؤ كبروش وأخرى كعقد لتزين بها الإطلالة.

أسرار الإطلالة الراقية للأميرات

  • خبراء المظهر
    فهن يستطعن تنسيق الإطلالة الخاصة بهم حيث يذكر أن ناتاشات آرتشر خبيرة المظهر كانت نسقت مع الدوقة كاثرين أمر ملابسها أثناء زيارتها للهند فاجرت تعديلًا على الفستان الخاص بها حيث مزجت فيه بين الاستايل الهندي واستايل كيت ميدلتون.
  • مراعاة الحشمة
    فكان التعديل على التصميم أمر طبيعي ومألوف بعالم الموضة وملفت في الأمر هو الفرق بين التصاميم على منصات العرض وبين إطلالة الملكات والأميرات.
    فكانوا يحرصن على الالتزام باللائق منها فيتم تعديل الموديل بما يحافظ على رقيهن.
    فمثلًا الاميرة صوفيا عندما ارتدت فستان من تصميم زهير مراد طلبت تعديل الفتحة الجانبية للتنورة وإغلاقها لإطلالتها بأحد الحفلات.