عملية القلب المفتوح بالمنظار

انتشرت أمراض القلب في السنوات الأخيرة، وبعض الحالات لم يكن لها علاج سوى إجراء عملية القلب المفتوح، ولكن كان المرضى يتخوفون منها بشدة، وهو ما دفع العلماء لابتكار تقنيات علاجية جديدة ومنها إجراء عملية القلب المفتوح باستخدام المنظار، وهو ما يشكل تطور نوعي في جراحات القلب المفتوح.

امراض القلب

عملية القلب المفتوح بالمنظار

  • يعمل القلب على ضخ الدم وتوزيعه من القلب لباقي أجزاء الجسم الأخرى حتى تتمكن من العمل بكفاءة، وبعض الحالات كانت تتطب إجراء جرحة القلب المفتوح، ولأنها تعد أحد أصعب وأخطر جراحات القلب تم اكتشاف طريقة استخدام المنظار في جراحة القلب، وقد أكد الأطباء أنها ستتطور بشكل سريع وسيتم الإعتماد عليها بشكل أكبر قريبآ.
  • وتقوم فكرة جراحة المنظار على قيام جراح القلب بعمل فتحة ضئيلة في مكان القلب، ومن خلال هذه الفتحة يقوم الطبيب بإدخال المنظار، ويتم تزويد المنظار بكاميرا دقيقة تقوم هذه الكاميرا بتصوير ما يحدث داخل القلب حتى يتمكن الطبيب من متابعة ما يحدث بالقلب، ويتم متابعة هذا التصوير من خلال جهاز كمبيوتر موصل بالكاميرا.
  • وتستخدم في جراحة القلب بالمنظار أدوات طبية تعتبر أكثر طولآ من الادوات المستخدمة في عملية القلب المفتوح، حيث أن الوصول للقلب في المنظار يعتبر أصعب نسبيآ من القلب المفتوح لذلك فالعملية تحتاج إلى أدوات طبية طويلة .

مميزات عملية القلب المفتوح بالمنظار

  • لا يحتاج الطبيب فيها إلى عمل شق كبير في الصدر للوصول للقلب الموجود تحت القفص الصدري، بل لا يستخدم الطبيب سوى فتحة شديدة الصغر، فلا يتعرض المريض لإحتمال تلوث الجرح أو النزيف الشديد.
  • يمكن للمريض العودة لممارسة حياته الطبيعية بشكل أسرع من الجراحات الاخرى التي تستلزم فترة نقاهة طويلة.
  • الخفض من إحتمال تعرض المريض للمضاعفات التي تلي جراحة القلب المفتوح.
  • لا يحتاج المريض للمكوث في المشفى فترة طويلة كما كان يحدث في عملية القلب المفتوح.

 

يمكنك أيضا قراءة More from author