اسباب مرض الزهري وطرق علاجه

مرض الزهري هو مرض تناسلي معدي، وتعد من الأسباب الأساسية المؤدية للإصابة به هي الجرثومة اللولبية الشاحبة والتي تخترق هذه البكتيريا بطانة الفم أو المنطقة التناسلية، ويمكن أن تسبب تلفًا طويل المدى لأعضاء مختلفة في الجسم إذا لم يتم علاجها بشكل صحيح ينتقل مرض الزهري من شخصٍ مصاب لآخر سليم من خلال عملية الاتصال الجنسي بكل طرقه، كما يمكن أن تحدث العدوى بالمرض عن طريق انتقالها من الأم إلى الجنين.

ويتم اكتشاف المرض عن طريق تحليل الدم، وهذه أشهر الإصابة به وأعراضه وطريقة علاجه.

بكتيريا مرض الزهري

أسباب الإصابة بمرض الزهري

  • الاتصال الجنسي
  • تعرض منطقة الجرح للعدوى الجرثومية
  • نقل الدم 
  • انتقال العدوى من الأم إلى الجنين 
  • التقبيل عن طريق الفم

أعراض مرض الزهري

  • ظهور التقرحات في مناطق مختلفة من الأعضاء التناسلية كالمنطقة حول الشرج والمهبل عند المرأة والقضيب عند الرجل، وتكون صغيرة ولا تسبب آلام، وتستمر القرح لمدة تتراوح بين 3 إلى 6 أسابيع في المراحل الأولى من المرض، وعادةً ما تختفي من تلقاء نفسها.
  • ظهور بقع داخل الفم بيضاء اللون.
  • آلام في المفاصل.
  • ظهور الزوائد اللحمية حول الشرج وعند الفرج لدى النساء.
  • تورم العقد الليمفاوية.
  • الصداع.
  • تعب وإعياء عام بالجسم.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.

علاج مرض الزهري

  • تناول المضادات الحيوية وبشكل خاص البنسلين، وهو يعالج الإصابة بشكل كامل في بدايتها.
  • كما يمكن تناول جرعات إضافية من البنسلين في الحالات المتأخرة من المرض.
  • ويمكن تناول أنواع أخرى من المضادات الحيوية التي يصفها الطبيب في حالة وجود حساسية من البنسلين.
  • يجب على أي شخص يتعامل مع شخص مصاب أن يقوم بإجراء التحاليل والفحوصات اللازمة للتأكد من عدم انتقال العدوى.
  • كما يجب الامتناع عن ممارسة العلاقة الجنسية في فترة علاج المرض.

 

يمكنك أيضا قراءة More from author