سبب وفاة وئام الدحماني ودفاع شمس واحلام عنها

 

أثارت وفاة وئام الدحماني جدل كبير كما كانت الفنانة الراحلة تثير الجدل دائمًا، حيث تلقى الجمهور والفنانون خبر وفاة وئام الدحماني كالصاعقة، حيث أن النجمة المغربية رحلت بشكل مفاجئ في الإمارات عن عمر يناهز 34 عامًا، أعربت كل من شمس واحلام وبلقيس عن صدمتهم الكبيرة بسبب رحيلها المفاجئ، خاصًة وأنها كانت نشيطة للغاية قبل ساعات على مواقع التواصل الاجتماعي، وقد انهالت التعليقات المسيئة على شمس واحلام وبلقيس بعد نشر نعي خاص بالفنانة الراحلة على حساباتهن الشخصية، وبالرغم من كل هذا الجدل الذي احتدم على منصات المواقع المختلفة، منذ إعلان وفاتها يوم الأحد الموافق 22 من شهر إبريل الجاري، إلا أن هناك الكثير من الغموض يحيط ملابسات وفاتها، كما أن عائلتها لم تعلن عن مواعيد الدفن والعزاء حتى الآن.

 

الأسباب التي أدت إلى وفاة وئام الدحماني والهجوم عليها

جاء خبر وفاة الفنانة المغربية بمثابة الصاعقة على رؤوس أصدقائها في الوسط الفني و جمهورها ومتابعيها، خاصًة أنها لم تكن تشكو من أي أعراض مرضية، وقد تم الكشف في عدد من الصحف الفنية عن تعرضها لأزمة قلبية أدت إلى وفاتها دون سابق إنذار.

لم تصرح السلطات في الإمارات عن بيان رسمي يكشف ملابسات وفاة الفنانة الراحلة، مما جعل جمهورها ومتابعيها، وحتى بعض المقربين منها يطالبون بالتحقيق في الأمر والتأكد من صحة ما نشر، وإن كانت حقًا توفيت في دبي كما أشيع، أم أنها فارقت الحياة في العاصمة الإماراتية “أبو ظبي”، كما تم تداوله مؤخرًا.

ازدادت الشكوك حول وفاة الممثلة المغربية خاصًة وأن النجمة شاركت عدد من الصور على حسابها الشخصي على موقع “إنستجرام”، وأعربت أنها ترغب في تأجير شقتها في دبي، كما خضعت لجلسة تصوير جديدة، واستعرضت في مقطع فيديو قامت بنشره على حسابها بعض الهدايا التي تلقتها في باريس.

صرحت وئام قبل وفاتها بعض التصريحات المثيرة للجدل، حيث قالت “أن المرأة المغربية تتفوق على المراة الخليجية من حيث الجمال والدلال وايضًا النظافة الشخصية، كما أنها تعرف كيف تصادق الرجل”، وهو ما أشعل مواقع التواصل الإجتماعي.

سارعت وئام بتسجيل مقطع فيديو لها عبر حسابها الشخصي، واعتذرت من خلاله على “زلة اللسان” على حد تعبيرها، كما أكدت أنها أنها أساءت التعبير ولم تقصد ما قالته، ولكن يبدو أن ما قالته وئام لم يمر مرور الكرام، وظل في ذاكرة بعض متابعيها، حتى بعد وفاتها!.

 

 

مواقع التواصل تشتعل بعد وفاة وئام الدحماني وغضب شمس واحلام

اشتعلت منصات التواصل الإجتماعي منذ إعلان وفاة الفنانة الراحلة وئام، حيث رفض البعض الترحم عليها، والبعض الآخر طالب بتذكر “اذكروا محاسن موتاكم”، إلا أن تصريحات وئام الجريئة، وايضًا بعض صورها الجريئة لم ينساها البعض!.

أطلقت الفنانة الكويتية شمس تنعي فيها وئام، حيث قالت “حبيبتي الله يرحمها برحمته انسانة طيبة وعفوية وبحالها جلست معاها اكثر من مرة ولا جابت سيرة حد بشين اخلاقها تجنن ونفسها طيبة وهذا الي يضل للإنسان طيبة قلبه واخلاقه ينذكرون ربي يرحمها برحمته يارب”.

تلقت المغنية شمس الكويتية هجوم عنيف من متابعيها على حسابها الرسمي على موقع التواصل “تويتر”، مما استلزم أن ترد عليهم بهجوم آخر خاصًة أن النجمة الراحلة لم تدفن بعد.

غردت شمس مرة أخرى ردًا على التعليقات المسيئة التي تلقتها قائلة  “شعب الله المختار محور الكون عسى محد يموت او يمرض أو يصيبه حزن الا وشمتوا فيه وسبوه ورحلوه على جهنم. والله والله والله ياان جاي ايام لهذي الناس حتى عدوهم يترحم عليهم من المصايب الي جايتهم. نوائب الدنيا تدور هم بس الي في الجنة هم بس الشرفاء هم بس الي عندهم اصل هلك الله ابو من جمعكم”.

غضبت شمس بسبب تعلقات بعض متابعيها التي تسئ إلى الوطن العربي، وأوضحت أنها في العادة تمسح التعليقات المسيئة، إلا أنها لم تقم بمسحها هذه المرة، ليتبين الكره والحقد الذي يسود مواقع التواصل الإجتماعي.

دونت أحلام الشامسي تغريدة بدورها لتعزية الفنانة الراحلة، حيث قالت “أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يرحمها وان يبدل سيئاتها حسنات اللهم عاملها بما انت اهله ولا تعاملها بما هي اهله واجعلها في جناتك جنات النعيم يا رحيم ارحمها وئام الدحماني في ذمة الله ادعوا لها”.

طالبت أحلام الدعاء للفقيدة، إلا أنها فوجئت بوابل من الإهانات، فقامت بعمل حظر لكل من قام بذلك، كما ردت بغضب شديد، كما تعجبت من تعلقات بعض المتابعين التي لا تراعي وفاة الراحلة، ولا أسرتها.

نعت المطربة اليمنية بلقيس فتحي الفنانة الراحلة قائلة “أسأل الله أن يغفر لها ويتغمدها بواسع رحمته وأن يبدلها دارا خيرا من دارها وأهلا خيرا من أهلها وئام الدحماني”.

بالرغم من تلقي النجمة اليمنية العديد من الكلمات الجارحة و المسيئة، إلا أنها لم ترد، واكتفت بالتجاهل.

 

 

 

 

يمكنك أيضا قراءة More from author