نصائح لمرضى السكر في رمضان

يعتبر مرضى السكر هو من الأمراض المنتشرة في العالم، وفي مصر بشكل خاص، لذلك وضع بعض أطباء السكر في العالم بعض القواعد والخطوط الإسترشادية العالمية، لكي يتمكن مرضى السكر من الصيام بدون مشاكل صحية، وحتي يتمتعوا بصيام آمن طوال شهر رمضان، ومن المخاطر المحتملة عند الصيام هي انخفاض السكر في الدم، أو الجفاف أو تجلط الدم، ارتفاع السكر في الدم، موضحًأ أن المرضي السكري هم الأكثر عرضة لمخاطر الصيام، وهم الذين يتعرضون لانخفاض حاد في مستوي السكري.

مرض السكر

نصائح ل مرضى السكر في شهر رمضان

  • قياس السكر: من الضروري أن تقوم بقياس مستوي السكر في الدم عدة مرات يوميًا خصوصًا المرضي الذين يحتاجون للإنسولين، حيث أن الاوقات التي ينصح فيها بتحليل السكر: صباحًا، منتصف النهار، عند صلاة العصر، قبل الإفطار، بعد صلاة التراويح، قبل السحور، وإذا كنت تشعر بأعراض انخفاض السكر في الدم فيجب عليك قياس السكر فورًا عند شعورك بإنخفاضه.
  • افطر فورًا إذا انخفض مستوي السكر أو عند ارتفاعه: ويجب الافطار عند انخفاض مستوي السكر لأقل من سبعين مج/دل، وعند الارتفاع الشديد في مستوي السكر في الدم أعلي من ثلاثمئة مج/دل، حيث أن أعراض نوبة انخفاض السكر في الدم تتمثل في الجوع، الرجفة، تصبب العرق والعصبية، نبض سريع، خفقان القلب.
  • تناول الكربوهيدرات سريعة الامتصاص عند انخفاض مستوي السكر في الدم: مثل الماء مع السكر، أو العسل، او عصير الفواكه، أو قم بتناول ثلاثة إلي أربعة أقراص جلوكوز، أو ثلاثة إلي أربعة ملاعق سكر، ثم بعد ذلك يجب تناول النشويات، وأوضح أنه يجب علي الاقارب والمحيطين بمريض السكر، أن يكونوا علي دراية بكيفية التعامل مع نوبات انخفاض السكر.
  • مارس الرياضة بعد الإفطار بساعتين: عادة لا تسبب ممارسة التمارين الخفيفة أية مشاكل، ومن الأفضل أن نتجنب ممارسة الرياضة المجهدة خلال ساعات الصيام، فقد يؤدي النشاط البدني إلي فقد كمية كبيرة من السؤال، لذلك عليك الحرص علي عدم ممارسة نشاط بدني خلال فترة الصيام، موضحًا أنه قد يؤدي إلي الجفاف ويؤدي إلي ارتفاع السكر في الدم.
    وننصح ببمارسة الرياضة بعد الافطار بساعتين، موضحًا أنه يمكن اعتبار صلاة التراويح جزءًا من ممارسة الرياضة اليومية، ثم قم بقياس السكر في الدم قبل التمرين وبعده.
  • لا تنسي الاكثار من السوائل: حيث أن السوائل مهمة جدًا لمريض السكر في شهر رمضان، حتي لا يشعر بالعطش.
  • الاعتدال في تناول الطعام: ليس هناك طعام ضار ولكن علينا الاعتدال في كميات الطعام التي نتناول من كل نوع.
  • تناول الأطعمة المحتوية علي الألياف: يجب أن تحتوي الوجبات علي الأطعمة الصحية التي تحتوي علي الكثير من الألياف “بطينة الإمتصاص”، وبالتالي تمد الجسم بالطاقة ببطء، كما أنه يجب بتعجيل الافطار وتأخير السحور لتجنب حدوث انخفاض السكر أثناء الصيام.

مرض

يمكنك أيضا قراءة More from author