“نيللي كريم” ترد على وقف عرض “مسلسل أختفاء”

تعرض مسلسل أختفاء الذي تشارك في بطولته النجمة نيللي كريم إلى العديد من الإنتقادات مؤخرًا بسبب احتوائه على مشاهد عديدة من التدخين وتعاطي المخدرات، وقد خرجت النجمة نيللي كريم أخيرًا عن صمتها، مدافعة عن مسلسلها أختفاء الذي صرحت عنه أنها مازالت لم تنتهي بعد من تصوير بقية مشاهدها بالمسلسل، وأن هذا العمل لا يروج للمخدرات أو التدخين، بل أنه عمل جاد وله قصة وهدف.

نيللي كريم في مسلسل أختفاء

تفاجأت بمن يطالب بوقف المسلسل، لأنه يشجع على التدخين والمخدرات، وعبرت نيللي عن رأيها قائلة “هذا الأمر أصابني بالحزن؛ لأن المسلسل بناء وله رسالة، وهو انعكاس أمين للواقع، وكان يجب على المطالبين بوقف العمل المتابعة حتى آخر مشهد ليروا أنه جاد وهادف”.

وأضافت النجمة أن “مشاهد التدخين جرى توظيفها في أضيق الحدود، ونوايا كل فريق العمل سليمة؛ لإيمانهم بقدرة وقوة الفن على التأثير”.

اختتمت نيللي حديثها قائلة “اختفاء، نقطة تحول في مشواري الفني، وأتمنى أن ينال إعجاب الجمهور والنقاد”.

جاءت تصريحات نيللي بعدما تقدم المحامي سمير صبري ببلاغ إلى النائب العام المصري، ضد المخرج والمؤلف لمسلسل اختفاء، الذي يذاع حصريًا على شاشة قناة “dmc” الفضائية في رمضان 2018م، بسبب ترويج المسلسل على التدخين وتعاطي المخدرات.

ذكر المحامي سمير صبري في نص البلاغ قائلًا “المرصد الإعلامي لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، كشف من خلال القائمة السوداء التي تضم الأعمال الدرامية التي احتوت على مشاهد تدخين وتعاطي مخدرات، أن (اختفاء) تضمن 33 مشهد تدخين بإجمالي 33 دقيقة و12 ثانية، و14 مشهد تعاطٍ، استغرقت 19 دقيقة و51 ثانية”.

يشارك فى بطولة المسلسل مجموعة من النجوم منهم هشام سليم وبسمة ومحمد ممدوح ومدحت مرسى وآخرون، تأليف أيمن مدحت، وإنتاج جمال العدل، وإخراج أحمد مدحت.

يمكنك أيضا قراءة More from author