أمل كلوني وصلت لاجئة إلى بريطانيا

 

صرحت محامية حقوق الإنسان أمل كلوني أنها وصلت إلى بريطانيا كـ لاجئة، بعد أن هربت هي وعائلتها من لبنان، بعد الحرب الأهلية التي شنت هناك، وقدمت المحامية أمل كلوني كل الشكر والتقدير إلى زوجها الفنان العالمي جورج كلوني، وإلى الحكومة البريطانية، أثناء الكلمة التي ألقتها خلال حضورها فعاليات مهرجان الفنون “Luminato”، الذي أقيم في تورونتو.

 

جورج كلوني وزوجته امل علم الدين

 

شكرت أمل زوجها والحكومة البريطانية التي ساعدتها هي وعائلتها، حتى يستطيعوا العيش آمنين، ويحظون بمستوى تعليمي جيد، وهو ما جعلها تحقق ما تتمناه في الحياة.

عبرت أمل علم الدين في خطابها عن امتنانها قائلة “أنا ممتنة لتمكني من دخول بلد أظهر لي كل التعاطف والدعم، وأتمنى لو أن ذلك يحدث في أماكن كثيرة حول العالم”.

يذكر أن الزوجين “كلوني” تبرعا في الآونة الأخيرة بمبلغ مائة ألف دولار، لصالح “مركز حقوق الأطفال المهاجرين”، وهي مؤسسة استوطنت في جامعة شيكاغو، وتقدم إستشارات قانونية للأطفال المهاجرين الذين فقدوا عائلتهم.

الجدير بالذكر أن جورج وأمل ساهموا في تمويل 8 مدارس، تم إنشاؤها من أجل الأطفال اللاجئين السوريين في لبنان، كما قرروا عدم فصل الأسر التي لجأت إلى لبنان بطريقة غير قانونية عن أطفالهم اللاجئين السوريين، حتى يأخذوا الأطفال الرعاية والاهتمام من عائلتهم.

 

أمل مع زوجها جورج كلوني

 

 

 

 

 

يمكنك أيضا قراءة More from author