مفاجأة يفجرها صاحب صورة مقتل الأميرة ديانا

 الأميرة ديانا

مفاجأة يفجرها صاحب صورة مقتل الأميرة ديانا

مفاجأة جديدة عن مقتل الأميرة ديانا يفجرها مصور الباباراتزي دارين ليونز، وذلك بشأن التفاصيل الرسمية لوفاة الأميرة ديانا.

حيث أثار ملك الباباراتزي الشهير مجموعة من الشكوك حول التفاصيل الرسمية التي تم إعلانها عن حادث وفاة الأميرة ديانا التي توفت في حادث السير الشهير الذي وقع صيف عام 1997 في العاصمة الفرنسية باريس.

حيث صرح ليونز لصحيفة ديلي تلغراف البريطانية أن الرواية الرسمية للحادث المأساوي ليس بالضرورة أن تحمل الحقيقة.

فقال: “الجميع يقول إنه حادث مأساوي .. ولكني كنت جزءا من العديد من الأمور الغريبة التي حدثت في هذه الليلة”.

كما أنه أوضح أنه يخشى من الكشف عن بعض الأمور المتعلقة بالحادث، بسبب ما مر به أمور غريبة بعد وفاتها، فقد تعرض مكتبه للمداهمة وقتها.

وكذلك تم اتهامه ببيع عدة صور للأميرة الراحلة بعد وفاتها مباشرة وقت الحادث، إلا أنه أكد أن بالفعل قد تم التقاط صور للأميرة بعد مقتلها، لكنه لم يبعها نهائياً قائلاً “لم أفعل ذلك”.

كما أضاف أن هناك تهديدات بالقتل تعرض لها، وتعرض موظفو مكتبه للإساءة في الشارع، الأمر الذي وصفه بالعدائية، فقال “لقد صدمني كل هذه العدائية”.

إلا أنه أعترف بأنه ليس لديه أي دليل على مقتل الأميرة ديانا فقال: “لا أعتقد أننا سنصل إلى حقيقة القصة، لا أعتقد حتى أن أبنائها يعلمون ما حدث… كان من الممكن إخبارهما بالقصة ولكن ليس بالضرورة الحقيقة”.

 

يمكنك أيضا قراءة More from author