مجموعة سانتوني Santoni النسائية لربيع وصيف 2019

   

آخذة في الاعتبار المسار الجمالي الراقي، تقدّم سانتوني Santoni مجموعة مختارة من الأحذية والأزياء التي صممها ماركو زانيني ضمن مشروع “سانتوني بتنقيح من ماركو زانيني”Santoni Edited by Marco Zanini والذي يتكامل مع العلامة الإيطالية الشهيرة ويحدد رموزها من خلال التركيز على التصميم وجمالياته.

إن الاستخدام المتطور والأكثر تميزًا للألوان هو السمة البارزة التي يتم التعبير عنها من خلال البراعة اليدوية والاهتمام بالتفاصيل. وتبرز في هذه المجموعة السترات التي تأتي بأشكال كلاسيكية من معطف “بونتون” الخارجي، وإلى المعطف مزدوج الوجه، وأيضاً المعطف الواقي من المطر، والسترات الواسعة والطريّة، كلها أعيدت ترجمتها من حيث المواد والخامات المستخدمة وأيضاً اللمسات النهائية في العمل، مثل القماش المبرنق، والبروكاد ذي اللمسات العاكسة للضوء، والتطريز الكامل بالترتر، والأشرطة متعارضة اللون، والبطانات المختلفة. كما تتصف مجموعة الأحذية بالأشرطة والألوان النابضة، ونجدها في موديلات عدّة، من الحذاء المغلق عند أصابع القدمين، وإلى الأحذية ذات الكعب العالي، وأيضاً الحذاء المرتفع لمستوى الكاحلين، والأحذية المصنوعة من الشاموا بلمسة مخملية. وتمتاز أحذية سانتوني بخطوطها الهندسية الواضحة، وكعوبها المنحوتة بإتقان، والأشرطة المطاطية التي تملك وظاف جمالية وعملية معاً. أما المواد التي صنعت منها الأحذية فهي ناعمة ومريحة، من النابا، والنابا المبرنق، وجلد التمساح الطريّ للأحذية المسطّحة. وأما البطانة فتغلّف القدم لمزيد من سهولة الحركة، بينما نمط الحياكة بأشرطة جلدية مسطحة (إنتريتشاتو) فيشكّل مظهراً جذّاباً. وبالنسبة إلى الألوان، فقد أضفت الدرجات اللونية النابضة المزيد من الضوء واللمسات المعدنية إلى لوحة الألوان الحيادية.

المجموعة الجديدة تم تقديمها في معرض تضمنته منشأة فنيةتفاعلية تدعو الجمهور لاكتشاف المجموعات في غرف قصر “بالاتزو غالاراتي سكوتّيPalazzo GallaratiScotti. المشروع ، بعنوان O.O.O. (خارج المكتب) ، تم تصوره وتنظيمه من قبل Flaccavento / Pippolini ، مع تصميم الاتجاه الفني من قبلStudiopepe. تتكوّن المشأة الفنية من سبع غرف موحية، تم تحديد كل منها بواسطة عنوان ليتم اكتشافه كدليل (رسالة جهاز الرد على المكالمات ، ملاحظة مكتوبة على بطاقة اللعب، أو غلاف الكتاب) بحيث يتبع المشاهد الصورة الهاربة لامرأة سانتوني، وهي شخصية يتم تعريف وجودها من خلال غيابهاالمؤقت. من خلال اللعب بعملية حسابية، يظهر رقم دقيق ولكن متقطع. المرأة غائبة، لكن الآثار التي تركتها تتحدث عن ذوقها، كيف هي وماذا تحب.

ويعكس اختيار قطع الأثاث، وطريقة تنسيقها معاً، الإنتقائية المتطورة لهوية علامة سانتوني. فنرى على سبيل المثال قطعاً رائعة مثل كرسي S43 من Mart Stam (Thonet) ، ومصابيح Tizio بواسطة Richard Sapper (Artemide) ، و Coupe 3320r بواسطة Joe Colombo (Oluce) و Snoopy بواسطة Achille& Pier Giacomo Castiglioni (Flos) ، ثم مقبض Lama بواسطةGiòPonti (Olivari)جنباً إلى جنب مع منحوتات منالنيون – سلّم وكرسي مخرج – للفنان ماسيمو أوبيرتي (Courtesy RossanaCiocca) ، ما يشكّل خامة غنية وكثيفة لرموز العلامة الإيطالية، فيصبح الغياب اختيارًا إيجابيًا.

يمكنك أيضا قراءة More from author