150 مليون رجل يعانون من الضعف الجنسي

الضعف الجنسي

أكدت إحصاءات عالميَّة أنَّ أكثر من 150 مليون رجل حول العالم يعانون من الضعف الجنسي، ما يضعه في مقدِّمة الأمراض واسعة الانتشار في العالم، وأوضح مختصون أن الضعف الجنسي يُعرف بأنَّه عدم قدرة الرجل على امتلاك القوة الكافية للمدَّة الكافية لحدوث وإتمام العلاقة الزوجيَّة، ووراء الإصابة به عدة أسباب، أهمها: الدهون الثلاثيَّة، والسمنة، وارتفاع ضغط الدم، وتقدم السن.

ومن المتعارف عليه أنَّ الإصابة بالضعف الجنسي يترتب عليها اضطراب الحالة النفسيَّة للزوجين, ورحلة العلاج تبدأ بتشخيص وعلاج القنبلة الموقوتة التي تتمثل في الدهون الثلاثيَّة التي تحتوي على عناصر الكربون والهيدروجين والأوكسجين، وهي أهم مسببات الضعف الجنسي من ناحية، ومن ناحية أخرى فهي من أهم مصادر الطاقة في جسم الإنسان، وعناصر ضرورية للحفاظ على صحة الجسم، لكن ارتفاع معدلها أو انخفاضه يؤثر بالتأكيد على العلاقة الحميمة بين الزوجين، حيث إنَّ كميَّة الدهون التي يحتاجها الجسم لا تقل عن 10% يومياً، ونقصانها يسبب جفاف البشرة، وتقشر الجلد، ويبدأ ذلك عند ثنايا المفاصل، وقد ينتشر إلى جميع الجلد، ويؤدي إلى سقوط الشعر، وضمور الأجهزة التناسليَّة، وعدم القدرة على الإنجاب، وزيادة الرغبة بشرب الماء، وتناول الطعام، كما يؤدي إلى الإصابة بحصوات المرارة.

يمكنك أيضا قراءة More from author