أجمل ازياء الاطفال في عيد ميلاد الاميرة شارلوت

عيد ميلاد الاميرة شارلوت مناسبة رائعة لنلقي نظرة على تأثيرها في عالم الازياء، فحقيقة أن الأمير جورج (Prince George) قد يكون الوريث المباشر للعرش البريطاني، ولكن عندما يتعلق الأمر بالتأثير في عالم الموضة والأزياء فإن شقيقته الصغرى الأميرة تشارلوت (Princess Charlotte) هي الملكة المتوجة حتى أن قوة تأثيرها في سوق الأزياء والموضة في المملكة المتحدة تزيد عن المليارين.

عيد ميلاد الاميرة شارلوت في الثاني من مايو

الأميرة تشارلوت ابنة دوق ودوقة كامبريدج الأمير وليام و كيت ميدلتون ، والتي احتفلت مؤخرا بعيد ميلادها الثاني، أصبحت بمثابة قوة محركة لعمليات البيع والشراء في سوق ملابس الأطفال حتى أن قوة تأثيرها في الاقتصاد البريطاني تقدر بقيمة 3.2 مليار جنيه إسترليني (4.5 مليار دولار) وذلك طبقا لما ذكرته شركة ” Brand Finance” الاستشارية لتقييم الأعمال التجارية، وهذا التأثير القوي للأميرة الصغيرة يرجع إلى قدرتها على بيع سترات وفساتين وجوارب وأحذية الأطفال دون أن يكون عليها فقط سوى أن ترتديها حتى أن ماركات ملابس أطفال مثل ” Pepa & Co.”، ” M&H”، ” My1styears.com” قد حققت مبيعات عملاقة واستطاعت أن تحصل على اهتمام محلي ودولي بسبب ظهور الأميرة تشارلوت بملابس من تصميمهم.

الأميرة تشارلوت أكثر تأثيرا من الأمير جورج في السوق

شركة ” Brand Finance” تحدثت أيضا عن قوة تأثير الأمير جورج في مبيعات السوق في المملكة المتحدة وذكرت أنها بقيمة 2.4 مليار جنيه إسترليني (3.2 مليار دولار) والسبب ليس أن الأمير جورج لديه قدرة أقل على دفع عمليات البيع والشراء في السوق البريطاني مقارنة بشقيقته الصغرى، ولكن بسبب حقيقة أن سوق ملابس الفتيان الصغار أصغر حجما من سوق الفتيات الصغيرات. احتفالا بعيد الميلاد الثاني للأميرة تشارلوت إليكم مجموعة رائعة من أجمل ملابس الأطفال.

يمكنك أيضا قراءة More from author