سبب منع جاستن بيبر من إقامة حفلات في الصين

سبب منع جاستن بيبر من إقامة حفلات في الصين

يعد المغني الكندي جاستين بيبر أحد أكثر فناني العالم إثارة للجدل منذ ظهوره على الساحة الفنية، جاستن بيبر المعروف بالفتى المثير للشغب قد وقع في عدد من المشاكل في إكثر من دولة وصلت لحد الحكم عليه بالسجن في بعضها.

جاستن بيبر

جاستن بيبر ممنوع من دخول الصين

 وعلى أثر سلوكه الغير مناسب، قررت السلطات الصينية أمس عدم السماح للمغني الكندي جاستن بيبر، بإقامة  أي حفلات غنائية في البلاد، نهاية العام الجاري وفي إطار جولته الأسيوية المنتظرة، بسبب “سوء سلوكه” حسب وصفهم.

وقالت في ذلك إدارة الثقافة للعاصمة بكين، في البيان  الذي نشرته أمس عبر موقعها الرسمي، إن المغني الكندي “لا يمكنه إقامة حفل هذا العام في إطار جولته بأسيا”، فيما أكد البيان على عدم تهاون السلطات الصينية مع السلوك السيء  غير المرحب به في المجتمع، مما لا يسمح بإقامته للحفل.

وأشار البيان إلى أن تصرفات بيبر في حياته الخاصة والاجتماعية “غير مناسبة للرأي العام” الصيني.

 جاء ذلك المنع أيضاً على أثر عدد من المقدمات التي حدثت مثل زيارته التي أجراها بيبر إلى الصين عام 2013،  حيث أثار موجة من الانتقادات نتيجة صعوده سور الصين على أكتاف طاقم حراسه.

كما أثار أيضاً فضيحة مدوية  خلال زيارته إلى اليابان، في عام 2014 عقب نشره على الإنترنت لصورة معبد “ياسوكوني” في طوكيو المثير للجدل، والذي تعتبره الصين وكوريا الجنوبية رمزاً للتوسع العسكري الياباني، مما اعتبروه توجيه إهانة لدولهم.

جاستن يعتذر لجمهوره

في نفس السياق، وجه بيبر رسالة اعتذار إلى جمهوره عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، بسبب سلوكه السئ خلال الفترة الأخيرة، إلا أن الصين على ما يبدو لم تأخذ هذا الاعتذار بعين الاعتبار.

جدير بالذكر أن بيبر كان سوف يواجه مصير السجن فى البرازيل عام 2013، وذلك بعد أن قام برش إحدى واجهات الفنادق بشكل غير قانوني،  وترك البلاد قبل أن تخطره السلطات بتهمة تشويه الوجهة، ومن الممكن أن تطبق عليه عقوبة تشويه مبنى فى البرازيل بالسجن لمدة تصل إلى سنة أو غرامة.

كلمات مفتاحية :

البرازيل الصين اليابان جاستن بيبر عقوبة

مشاركة :

تعليقات (0)

  • لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.
ذات صلة

ذات صلة