افضل الطرق لتنمية الذكاء عند الاطفال

افضل الطرق لتنمية الذكاء عند الاطفال

يرغب جميع الآباء في ان يتمتع الاطفال بقدر عالِ من الذكاء والمهارة، وقد يعتقد بعض الآباء أن الذكاء يعتمد على العوامل الوراثية فقط، ولكن هذا الاعتقاد خاطئ، حيث يهمل الأبوين الاهتمام بقدرات الاطفال العقلية، وتنمية مهاراتهم، وتهيئة البيئة الصحية المحيطة بهم، ظنًا منهم أن كل تلك العوامل لا تؤثر في ذكاء الطفل سواء بالسلب او بالايجاب.

هناك عنصران اساسيان يستمد الطفل ذكاءه منهم، العامل الأول هو العامل الوراثي، أما العامل الآخر هو البيئة والظروف المحيطة بالطفل، وهنا يتدخل عامل مدى الاهتمام ورعاية الطفل، لتنمية ذكائه ومهاراته، والاحتفاظ بتلك القدرات، ولهذا قد نلاحظ العديد من الاطفال يولدون أذكياء، ولكن مع مرور الوقت تتراجع نسبة ذكائهم، ومن ثم يفشلون، وهذا يعود الى عدم توفير الرعاية الكافية لهم، وعدم تلقيهم التوجيه السليم، للحفاظ على معدل ذكائهم.

يولد الطفل بمعدل ذكاء عادي أو حتى أقل، ومع ذلك ينجح في دراسته، وفي حياته العادية، والاجتماعية، وقد يتفوق في بعض المجالات، وهذا قد يعود إلى توفير الدعم اللازم من قبل الأسرة، أو اتباعهم بعض الطرق السليمة في تنمية مستوى الذكاء، وإتباع الأساليب المناسبة لهم، من أجل تنمية ذكائهم وقدراتهم.

افضل الطرق لتنمية الذكاء عند الاطفال

افضل الطرق الصحيحة لزيادة ذكاء الاطفال وتنمية قدراتهم

  1. تقديم الغذاء المتوازن للطفل
  •   يجب تغذية الطفل تغذية سليمة، وتجنب الأطعمة الضارة، مثل السكريات، والدهون، والوجبات السريعة.
  •   استبدلي الأغذية التي لا تفيد طفلك بل قد تضره بالمأكولات المفيدة، مثل الخضروات، والفواكه، والحبوب الكاملة.
  •   قدمي لطفلك شئ صحي ليتناوله عندما يشعر بالجوع، مثل ثمرة من التفاح أو الجزر، بدلًا من من قطعة من الشوكولاتة.
  •   تضيف الحلوى والسكريات إلى الطفل العديد من السعرات الحرارية دون داعٍ، لذا يجب أن يتناولها بحدود على مدار اليوم.
  •   يجب الاستغناء عن الأغذية التي تحتوي على مواد حافظة، واستبدالها بالمأكولات الصحية، والمعدة في المنزل.
  1. القراءة لتنمية ذكاء الاطفال
  •   تعتبر تجربة القراءة من اروع التجارب، سواء بالنسبة للكبار أو الصغار.
  •   قومي بتدريب الطفل على عادة القراءة، فهي من أكثر العادات الصحية السليمة، حتى تصبح من هواياته المفضلة.
  •   تفيد القراءة طفلك في تنمية الذكاء ورفع معدلات التركيز.
  •   تكسب القراءة الطفل المزيد من المعلومات والخبرات، وتوسع إدراكه، وتثقل معارفه.
  •   تعتبر القراءة من أفضل الطرق المجربة والرائعة لكسب المعرفة عن المجالات المختلفة، وتثقيف الطفل، وتنمية قدراته.
  •   قومي بسرد قصة صغيرة، أو حكاية جميلة قبل النوم، لتعويد طفلك على حب القراءة منذ الصغر.
  •   يجب ان يكون الوالدين قدوة صالحة، من خلال رؤية الطفل للأبوين وهما يستمتعان بقراءة بعض الكتب.
  1. ألعاب الذكاء ودورها في تنمية قدرات الاطفال
  •   دعك من الألعاب المعتادة والتقليدية، أو الالعاب القتالية العنيفة، التي قد تعتبر أضرارها أكثر من فوائدها.
  •   قدمي لطفلك دومًا ألعابًا لها معنى، وفائدة، ومغزى، مع مراعاة الفئة العمرية.
  •   يستفيد الطفل من الألعاب التي تنمي عقول الأطفال على الفكر الاستراتيجي، ومهارات حل الازمات، واتخاذ القرارات الصعبة.
  • اطلبي منه أن يتسابق معك لتقوموا بحل الألغاز، حتى تشجعيه ويتعود على تلك الألعاب.
  • هناك بعض الألعاب التي تساعد في تنمية الذكاء، مثل السودوكو، أو ألعاب الأرقام، أو المكعبات، وبناء المنازل، أو لعبة الشطرنج، والبازل، أو الكلمات المتقاطعة، أو الأشكال المختلفة.
  1. تعلم الهوايات والمهارات اليدوية
  •   تنمية موهبة وهوايات الطفل يعزز من ثقته بنفسه وقدراته وذكاءه، كالمهارات اليدوية، مثل الحفر على الخشب والتصميم، والرسم، والتلوين والتصوير.
  • يستفيد الطفل كثيرًا من تعلم الموسيقى والعزف على الآلات اليدوية، كما تزيد من ذكاء الطفل وثقته بنفسه.
  •   أظهرت دراسة كندية أن دروس الموسيقى تؤثر بشكل فعال على ذكاء وتفكير الطفل.
  •   يتعلم الطفل من الموسيقى والمهارات المختلفة عدة أمور، مثل التركيز، و رباطة الجأش الناتج عن تعلمه كيفية تحريك بعض الأدوات في نفس الوقت.
  1. غرس الثقة بالنفس والاهتمام بالتعليم الذاتي
  •   تعزيز التفكير الإيجابي للأطفال وتشجيعهم على ممارسة الأنشطة المختلفة، يمنحهم مزيدًا من الثقة، مما يزيد من قدراتهم العقلية.
  •   غرس الثقة في نفس الأبناء بداية من مرحلة الطفولة من أكثر الأمور الهامة، فالطفل الواثق من نفسه يدفعه هذا للتعلم وتنمية ذكاءه.
  •   يجب على الأبوين تشجع الأبناء على البحث العلمي، وكتابة الأطروحات، وشرحها، حتى فيما لا يتعلق بالأنشطة المدرسية.
ذات صلة

ذات صلة