المرأة العصرية والراقية

علاج الورم الحميد في الثدي

تبدأ حالات القلق والتوتر مع ظهور أي كتلة في منطقة الثدي والتي تظهر في أحد أنسجة الثدي المختلفة، حيث يتكون الثدي من مجموعة من الأنسجة منها: الأنسجة الدهنية والأنسجة العدية وأنسجة إنتاج الحليب والأنسجة الضامة وأربطة الثدي، ولكن ليست كل الكتل الظاهرة في هذه المنطقة تدعو للقلق، فنسبة ليست قليلة منها هي أورامًا حميدة، ويمكن علاج الورم الحميد في منطقة الثدي بإجراءات أقل تعقيدًا كثيرًا من النوع الخبيث.

ويكمن علاج الورم الحميد في منطقة الثدي في اكتشافه وتحديد نوعه واتخاذ الإجراءات المناسبة معه، وسيكون هذا هو موضوع حديثنا اليوم.

أورام الثدي الحميدة

أنواع أورام الثدي الحميدة

طوال فترة حياة المرأة منذ بلوغها تحدث تغيرات في أنسجة الثدي، وتكون أهم أسبابها حساسيتها لهرمات الإستروجين والبروجيستيرون، وتزداد هذه التغيرات كل شهر باستمرار في وقت الدورة الشهرية، وهو ما يسبب ظهور بعض الكتل الحميدة في منطقة الثدي، المؤقتة أو المستمرة، ومن أكثرها شيوعًا:

  • التورم الطبيعي: ويحدث غالبًا قبل نزول الدورة الشهرية بأسبوع ويزول مع نزولها، ويكون أكثر شيوعًا في السيدات من 30-50، ويصاحب هذا التورم غالبًا ألم في منطقة الثدي.
  • التورم الليفي: ويكون بسبب زيادة في نمو إحدى الغدد الضامة، ويكون عبارة عن كتلة صلبة مطاطية الملمس وتتحرك عند الضغط عليها، وتزول تمامًا بعد انقطاع الدورة الشهرية.
  • كيسات الثدي: وهي عبارة عن كتلة كروية طرية الشكل، تظهر في عمر انقطاع الدورة الشهرية، وتظهر قبل الدورة بأسبوع وتزول مع نزولها.
  • خراج الثدي: وتزداد نسبته لدى السيدات المرضعات، ويحدث بسبب إغلاق بعض القنوات داخل الثدي، والتي تنمو عليها البكتريا.
  • كتل دهنية: وهي كتل تنمو في الأنسجة الدهنية، تحمل دهونًا في هذه المنطقة.

ويجب على كل امرأة فحص منطقة الثدي كل شهر بعد موعد الدورة الشهرية للتأكد من عدم وجود كتل تحتاج إلى فحصها والتأكد من أنها من النوع الحميد.

التوعية عن مرض سرطان الثدي

علاج الورم الحميد في الثدي

  • الأورام الليفية أو التكتلات:  يمكن تركها مع مراقبتها والتأكد من ثبات حجمها، وذلك بعد فحص الطبيب لها والتأكد من نوعها، ويمكن علاجها إذا سببت إزعاج للمريضة، ثم فحصها في المعمل.
  • الكي بالتجميد: من خلال مراقبة الطبيب ورم الثدي من خلال الأمواج الفوق صوتية وتحريك جهاز الكرايبروب على الثدي من الخارج لتجميد الأنسجة المحيطة بالورم مما يؤدي إلى تدمير الورم بدون تدخل جراحي.
  • الخراجات: يجب سحبها بالإبر، مع علاجها بالمضادات الحيوية وكمادات المياه الدافئة.

 

يمكنك أيضا قراءة