علاج الزهايمر بالخلايا الجذعية

علاج الزهايمر بالخلايا الجذعية

مرض الزهايمر هو مرض يصيب كبار السن، ويؤثر على الخلايا العصبية الموجودة في المخ ، وفي الماضي لم يكن متوفر هناك علاج الزهايمر، ولكن كان فقط يمنع الحالة المرضية من التزايد، ولكن من حسن الحظ قد توصل العلماء مؤخرًا إلى إمكانية علاج الزهايمر باستخدام الخلايا الجذعية.

علاج الزهايمر

علاج الزهايمر بواسطة الخلايا الجذعية للمريض

مرض الزهايمر هو نوع من اضطراب الاعصاب التدريجي المرتبطة بالفقدان التدريجي للوظائف المعرفية مثل التفكير، والذاكرة، والمنطق والمهارات السلوكية.

ومن أكثر الأسباب التي توصل إليها العلم في الإصابة به هو ترسب البروتينات على المخ، مما يؤدي إلى صعوبة في التواصل بين خلايا المخ بشكل طبيعي، وعدم حصولها على الغذاء الذي تحتاجه بشكل كافي، مما يؤدي إلى حدوث الخلل في خلايا المخ العصبية، وبالتالي يصاب الشخص بالزهايمر.

والخلايا الجذعية هي خلايا موجودة في الجسم، ولها القدرة على التضاعف وتجديد نفسها، هذا بالإضافة إلى قدرتها على التطور وتحويل نفسها إلى مختلف أنواع الخلايا الأخرى المتخصصة في الجسم، لذلك تستخدم في العديد من العلاجات الطبية المختلفة.

وقد نجحت الخلايا الجذعية في علاج مرض الزهايمر بصورة أولية، حيث يتم استخدامها من خلال إعادة زرعها مرة أخرى في المخ عمل الخلايا الجذعية الجديدة بشكل طبيعي تماماً مع باقي الخلايا الموجودة في المخ، وتكون الخلايا الجديدة المزروعة قادرة على التحول للعديد من أنواع الخلايا العصبية لتعويض الخلايا التي دمرت، وذلك خلال عدة طرق مختلفة وهي:

1- إعادة حقن الخلايا الجذعية للمريض عبر الوريد.
2- الحقن المباشر للخلايا الجذعية في المنطقة المصابة.
3- حقن الخلايا الجذعية عبر الأنف.
4-نقل الخلايا الجذعية إلى عدة أماكن في المخ.

وتتم عمليات الخلايا الجذعية الخاصة بعلاج الزهايمر في عدة دول منها: أمريكا والهند وبريطانيا.

 

كلمات مفتاحية :

الخلايا الجذعية امراض الشيخوخة مرض الزهايمر مستشفيات الهند مستشفيات امريكا

مشاركة :

تعليقات (0)

  • لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.
ذات صلة

ذات صلة