المرأة العصرية والراقية

اعراض حساسية الانف المزمنة وطرق علاجها

 

تعتبر اعراض حساسية الانف من أكثر الأمور المزعجة التي يصاب بها عدد كبير من المرضى، وتعد اعراض حساسية الانف من الأعراض الشائعة بين العديد من الأشخاص، إلا أنها تختلف عن أعراض فيروس الإنفلوانزا، حيث أن حساسية الانف أو التهاب الانف المزمن Chronic Rhinitis يعد إلتهاب أو تهيج في الأغشية المخاطية التي تبطن الأنف، وهناك العديد من الأسباب التي ينتج عنها الإصابة بحساسية الانف المزمنة، مثل التعرض للمواد التي تسبب تهيج في الغشاء المخاطي للأنف، والتعرض للتلوث والغبار، وغيرها من الأمور، وهي شائعة بين المرضي البالغون 25 عامًا، و44 عامًا، وتعد مزمنة لأن المريض يعاني منها طوال العام.

 

اعراض حساسية الانف

 

اعراض حساسية الانف المزمنة

  1. العطس.
  2. الرغبة في حك الأنف.
  3. احتقان الأنف.
  4. تجمع المخاط في نهاية الأنف والحلق، ويعد ها العرض، من الأعراض الشائعة، ويمكن أن يؤدي إلى مضاعفات، مثل التهاب الحلق أو الكحة المزمنة.
  5. رشح بالأنف، وهو نزول مادة سائلة شفافة “المخاط” من الأنف على هيئة إفرازات غزيرة.

 

علاج حساسية الانف المزمنة

  • ينبغي على المريض أن يستشير الطبيب مختص الأنف والأذن بخصوص ملاحظة بعض الأعراض، وبعدها يستطيع الطبيب أن يحدد بعض الأسابب التي أدت للإصابة بالحساسية.
  • يقوم الطبيب المعالج بوصف بعض الأدوية الملائمة على حسب الحالة، مثل بخاخات رذاذ الأنف، الحقن أو اللقاحات المضادة للحساسية، والتي قد تحمي المريض من الأعراض لمدة ربما تصل الى 10 أعوام.
  • لا يقضي الدواء على الحساسية بشكل تام، ولكنه يتحكم في المرض قدر الإمكان، لذلك يجب الإبتعاد عن مسبباتها، وعلى الرغم من أنها غير معدية، إلا أنها قد تكون وراثية.
  • تختلف حالة كل مريض بالحساسية عن آخر، لذلك يجب أن يتبع المريض خطة العلاج وتعليمات الطبيب، والإبتعاد عن مسببات المرض الأساسية قدر المستطاع.

 

 

 

 

يمكنك أيضا قراءة