منتجع بولغري في دبي يحتفل بالذكرى السنوية العاشرة على الشراكة بين منظمة “أنقذوا الأطفال” ودار بولغري

ولأنه المكان الذي يلتقي فيه الأحباء ويترك في أنفسهم ذكريات لا تنسى، فقد جرى تصميم “مجلس” بولغري بحيث يستقبل الضيوف على النحو الذي يجعلهم يشعرون وكأنهم في منازلهم مع معرض مميز. 

 

يستضيف “مجلس” بولغري معرضاً مميزاً لمنظمة “أنقذوا الأطفال” تجسد محتوياته حصيلة رحلة عشر سنوات قامت بها معاً المنظمة ودار بولغري دعماً لمشاريع تعليم الأطفال.

 

وفيه ستجتمع العائلات وأصدقاؤها ضمن عالم بولغري الزاخر بلمساته المحلية الطابع على نحو متميز، ابتداءً بمعالمه الهندسية المعمارية ومروراً بالمقطوعات الموسيقية والغنائية العربية الرقيقة الهادئة، وليس انتهاءً بمشاهد أطعمته ونكهاتها وروائحها. يوفّر مجلس بولغري أيضاً قسماً خاصاً لكبار الشخصيات يستوعب 12 شخصاً، بما يضمن تجربة طعام حصرية وسط أجواء من الخصوصية المطلقة.

 

في هذه الأوقات المميزة، تكتسب المأكولات الفاخرة أهمية قصوى. وبدءاً بالأطباق الرمضانية التقليدية (مثل الأوزي، والشاورمة، وأم علي، وتشكيلة تضم ثمانية أنواع من التمور)، وانتهاءً بالمأكولات الايطالية الكلاسيكية (كالبوراتا Burrata، والمعكرونة، والجيلاتي)، فإن وجبة الإفطار ستضمن للضيوف الاستمتاع بفنون الطبخ الإيطالية في الجزيرة العربية. ومع تشكيلة واسعة من المقبلات الساخنة والباردة، ووجود مواقع للطبخ بشكل فعلي ومباشر، وبعض من التحويرات الحديثة المبتكرة في الأطباق المفضلة الشائعة، فلسوف يستمتع ضيوف “المجلس” بكل النكهات والمذاقات في هذا الوقت المذهل مع لمسة ساحرة من لمسات بولغري.

 

ووجبة السحور ليست أقل تميزاً: ففيها تمتزج أشهى المأكولات الساخنة والباردة، إلى جانب طائفة من الحلويات والمعجنات العربية التقليدية التي تدخل في إعدادها مكونات بأعلى درجات الجودة والتي تقدم لإشباع رغبة طالبيها في ساعات الليل المتأخرة.

 

وهكذا، يصبح “المجلس” المكان الأفضل لقضاء الوقت ليلاً، ولإحياء تقليد توارثته الأجيال يتمثل في النرجيلة التي تتوفر هي الأخرى في الخيمة المقامة حيث تتم ممارسة الألعاب وتشاطر روحية الوئام والرفقة الحميمة والاستمتاع بها.

 

“مجلس” بولغري يظل مفتوحاً طوال شهر رمضان اعتباراً من غروب الشمس حتى وقت متأخر من الليل. وسعر وجبة الإفطار يبدأ من 275 درهماً للشخص الواحد، ويشمل جميع الأطعمة والمشروبات، بينما يتم تقديم وجبة السحور على أساس الوجبة الاختيارية (حسب الطلب) على أن لا تقل قيمة الطلب عن 200 درهم للشخص الواحد كحد أدنى، ويشمل المشروبات الغازية والعصائر المختارة.