انواع متلازمة ادوارد

انواع متلازمة ادوارد

سنتطرق خلال هذه المقالة للحديث عن انواع متلازمة ادوارد.

حيث سنتحدث عن انواع متلازمة ادوارد بشكل تفصيلي، ودقيق؛ للوقوف على كيفية حدوثة هذه المتلازمة.

كما سنقوم بشرح أعراضها، وكذلك المشاكل الصحية التي قد تحدث بسببها.

 كل ذلك سنتطرق للحديث عنه خلال السطور التالية.

انواع متلازمة ادوارد

النوع الصبغي الكامل

تُشير الأبحاث أن أكثر من 95% بالمائة من المصابين بمتلازمة إدوارد؛ يُصابون بهذا النوع.

وهو النوع الذي تمتلك فيه كل خلية من خلايا الجسم نسخة زائدة من الصبغي 18.

فيُصبح لدى كل خلية ثلاث نسخ منفصلة عن بعضها من كروموسوم 18.

وترتفع نسبة حدوث الوفاة لدى الأطفال الرضع؛ في حالة إصابتهم بهذا النوع من متلازمة إدوارد.

النوع الصبغي الجزئي

ويُصاب به حوالي إثنين بالمائة فقط؛ من المصابين بهذه المتلازمة.

حيث يكون هناك جزء فقط زائد من الكروموسوم في هذا النوع من المتلازمة.

الصبغي 18 الفسيفسائي عديد الخلايا

غالبًا مايُصاب به حوالي ثلاثة بالمائة فقط من المصابين بتلك المتلازمة.

وفي ذلك النوع؛ يمتلك الطفل نوعين مختلفين من الخلايا.

حيث يكون عدد الكروموسومات طبيعي في إحداها أي يقدر ب46 كروموسوم.

بينما تحتوي الخلية الأخرى على عدد غير طبيعي من الكروموسومات يُقدر ب 47 كروموسوم.

وتختلف الأعراض التي تظهر على الأطفال بُناءً على نسبة الخلايا الطبيعية إلي نسبة الخلايا الغير طبيعية.

ففي حالة ما إذا كانت الخلايا الطبيعية عددها أكبر؛ بالتالي ستقل المشاكل الصحية، والأعراض التي ستظهر لدى الطفل.

وفي حالة زادت عدد الخلايا المصابة؛ سيؤدي ذلك إلي ظهور الأعراض بشكل أكبر، بالإضافة إلي تزايد المشاكل الصحية كذلك.

أعراض متلازمة إدوارد

تُعرف متلازمة إدوارد باسم الصبغي Trisomy 18.

ويُعاني الأطفال المصابون بمتلازمة إدوارد من مشاكل صحية؛ كما تميزهم علامات بدنية محددة.

ومن تلك الأعراض.

الشفاه الأرنبية المشقوقة.

انخفاض وزن الطفل المولود عن المعدل الطبيعي.

طول الأصابع.

التمتع بحجم رأس صغير لايُعادل المعدل الطبيعي.

صُغر حجم الفك، وكذلك الفم.

متلازمة ادوارد

متلازمة ادوارد

 

المشاكل الصحية التي يُعاني منها الأطفال المصابون بمتلازمة إدوارد

حدوث اضطراب ومشاكل في عملية التغذية؛ مما يؤثر بشكل سلبي على النمو.

مشاكل في الكلى، وكذلك القلب.

حدوث إعاقة كبيرة في عملية التعلم.

حدوث فتق في جدار المعدة.

الإصابة بإلتهابات مستمرة في الجهاز البولي، والرئتين.

مشاكل في عملية التنفس.

ظهور تشوهات في العظام، على سبيل المثال إنحناء العمود الفقري.

وتصل نسبة الإصابة بتلك المتلازمة إلي حالة واحدة من بين ستة آلاف حالة ولادة.

 

كلمات مفتاحية :

أمراض اختلال الكرموسومات أمراض الأطفال أمراض الحامل متلازمة إدوارد متلازمه ادوارد

مشاركة :

تعليقات (0)

  • لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.
ذات صلة

ذات صلة