محاكمة سائق أوبر تحرش بفتاة مريضة أثناء توصيلها

محاكمة سائق أوبر تحرش بفتاة مريضة أثناء توصيلها

محاكمة سائق أوبر تحرش بفتاة مريضة أثناء توصيلها

أنهت محكمة النظر في قضية مرفوعة ضد سائق يبلغ من العمر 45 عاما ويعمل في شركة أوبر الشهيرة لخدمات النقل والتوصيل، بعد اتهامه بالتحرش براكبة مريضة.

وقضت محكمة بريطانية بالسجن 16 شهراً على السائق الذي واجه تهمة الاعتداء الجنسي ضد امرأة كان يقلها من منطقة “ويست إند” في لندن.

سائق أوبر يتحرش بفتاة مريضة

ووفق ما ذكرته سكاي نيوز وديلي ميل، تقول الراكبة البالغة من العمر 27 عاماً، إنها شعرت بأن حالتها الصحية سيئة، فطلبت من السائق التوقف، الأمر الذي جعله يقترح عليها الانتقال إلى المقعد الأمامي، بعدها أخبرته بأنها على وشك أن تتقيأ، فأوقف سيارته وفتح الباب وانتقل إلى مقعدها، ثم بدأ بالتحرش بالمرأة المريضة، فتوسلت للابتعاد عنها وحاولت طلب المساعدة، لكنه أجبرها على البقاء داخل السيارة، وبعد أن أوصلها إلى منزلها، توجهت مباشرة إلى إبلاغ مركز الشرطة.

ضبط واعتقال الجاني

وذكرت الضحية أنها عانت كثيراً بسبب ما حصل لها، حيث أثر ذلك بشكل كبير على حالتها النفسية، حتى أنها باتت تخشى استقلال سيارات الأجرة، ولجأ ضباط الشرطة إلى كاميرات المراقبة ونظام تحديد المواقع العالمي للوصول إلى الجاني واعتقاله

 

كلمات مفتاحية :

أوبر تحرش جريمة محاكمة

مشاركة :

تعليقات (0)

  • لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.
ذات صلة

ذات صلة