الأمير أندرو يضع نفسه في موقف حرج بعد دفاعه عن متهم باغتصاب قاصرات

الأمير أندرو يضع نفسه في موقف حرج بعد دفاعه عن متهم باغتصاب قاصرات

الأمير أندرو يضع نفسه في موقف حرج بعد دفاعه عن متهم باغتصاب قاصرات وضع الأمير أندرو الابن الثاني لملكة بريطانيتا الملكة إليزابيث الثانية، نفسه في موقف حرج للغاية، يواجه حاليا رد فعل عنيف بعد تصريحاته الأخيرة ودفاعه عن صديقه الملياردير جيفري إيستين المتهم باغتصاب قاصرات.

مطالب متزايدة بالاعتذار

مقابلة الأمير أمس الأول مع هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي، أثارت ردود أفعال غير متوقعة من الجمهور والإعلام، خاصة بعد وصف الأمير اندرو لصديقه الملياردير بانه غير متهم بهذه القضايا وزيارته بعد خروجه من السجن، وطولب الأمير آندرو على مدار اليومين الماضيين بمطالب متزايدة في المملكة المتحدة والولايات المتحدة بضرورة الاعتذار عن تصرفاته وتصريحاته الأخيرة.

نشطاء في قضايا التحرش الجنسي ينتقدون الأمير أندرو

وقالت جلوريا ألريد التي تعمل في مجال قضايا التحرش الجنسي إن الإجراء الصحيح الذي يتعين على الأمير آندرو اتخاذه الآن هو أن يتوجه إلى مكتب التحقيقات الفيدرالي والمدعي العام في المقاطعة الجنوبية من نيويورك لأنه تجاهل الحديث عن ضحايا صديقه، واتفقت معها المحامية ليزا بلوم، والتي تدافع عن خمس فتيات ضحايا للملياردير الأمريكي.

كلمات مفتاحية :

الأمير أندرو جيفري إيستين ملكة بريطانيا

مشاركة :

تعليقات (0)

  • لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.
ذات صلة

ذات صلة