عدنان الكاتب يلتقي الكونتيسة كريستيان فون تراب

عدنان الكاتب يلتقي الكونتيسة كريستيان فون تراب

أجرى محاور المشاهير عدنان الكاتب حوارا مع الكونتيسة “كريستيان فون تراب” Christiane Von Trap التي تنحدر من أصول ألمانية، من قرية اسمها “كاليستادت” Kallstadt تقع في غرب ألمانيا، وهي القرية نفسها التي يتحدر منها الرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب.

 فقد كانت جداتها صديقة لجدته. وقد أرسلت جدة ترامب رسالة لجدتها بعد أن استقرت عائلتها في نيويورك، وباشرت بناء برج “إمباير إستيت تاور” the empire estate tower  تدعوها إلى الالتحاق بها، وفعلا هاجر جدها وجدتها إلى نيويورك للالتحاق بهم بالباخرة، واستقرا في مدينة بروكلين، إلا أن جدتها لم تستطع الصمود أكثر من 3 أعوام هناك، فعادا أدراجهما إلى ألمانيا ليعملا على إنشاء معمل للصناعات الجلدية الفاخرة.

تقول كريستيان:حين كنت طفلة، كنت مولعة جدا وأدمن اللعب بالأشياء واللعب الصغيرة. وكنت أتحمس جدا للعب ببيت اللعب الصغير وأدوات المائدة والصحون فيه. وكنت دائمة الرسم للأشكال الصغيرة على حواف كتبي المدرسية. بدأت أرسم منذ كان عمري ثلاث سنوات. وأذكر إحدى المرات حين كنت أرسم خطوطا على الرمل حين سألتني أمي: ماذا ترسمين هناك يا كريستيان؟ فأجبتها أرسم حفلا موسيقيا.

واستعملت العين العربية كثيرا في تصاميمي، لأني أحبها جدا، ولأن العيون تعكس دواخل الأشخاص، ولأنها تمدني بالطاقة الإيجابية والقوة. العين العربية تشعرني بالراحة. وأرى نفسي أشبه العرب بحبي للذهب والألوان الزاهية والترف في أعمالي. ( تبتسم) .. ربما أحمل جذورا عربية، لأني أجدني أنجذب كثيرا للتراث العربي وتدهشني ألوانه.

وبمناسبة ذكر العين العربية، فقد ورثت مجموعة كبيرة من اللؤلؤ من والدتي، وأعتزم الآن أن أصمم من بعضها قرطا على شكل العين العربية تتدلى منها دمعة من اللؤلؤ. لا أستطيع الصبر حتى أنجزها وارتديها.

كلمات مفتاحية :

الكونتيسة كريستيان فون تراب عدنان الكاتب محاور المشاهير عدنان الكاتب

مشاركة :

تعليقات (0)

  • لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.
ذات صلة

ذات صلة