إهمال الزوج لمشاعر زوجته

إهمال الزوج لمشاعر زوجته

إهمال الزوج لمشاعر زوجته هو انخفاض الاهتمام بمستوى العلاقة الموجودة بينهم، والإهمال هنا ليس نقصد به الإهمال بالأمور الرسمية، ولكن الاهتمام بالخصوصيات، والمشاعر التي تعتبر من الأمور الدقيقة في العلاقة الزوجية.

أسباب إهمال الزوج لمشاعر زوجته

يحدث إهمال الزوج لزوجته عندما تحدث بعض المواقف، أو نتيجة إلى العديد من العوامل الخارجية، والتي من أهمها ضعف الحالة المادية، أو حدوث المشكلات في العمل، أو تدهور الأوضاع الاجتماعية للرجل، أو الصحية، أو السياسية، كما أن العلاقة التي تسير وفق نسق مستقر تؤدي إلى الركود، فلابد من التجديد، والحيوية كل فترة العلاقة الزوجية.

الفرق بين الانشغال والإهمال

انشغال الزوج عن زوجته ينتج بسبب ضغوط العمل، والحياة بشكل عام، أما الإهمال فيكون دائماً أكثر تعمد من الانشغال بسبب وجود الكثير من الأولويات، ولكن هذا الأمر يؤدي إلى شعور الزوجة بالضيق، وبالتضحية.

نتائج الإهمال الزوجي

  • عندما يهمل الزوج مشاعر زوجته تحدث الكثير من نتائج الإهمال المفزعة، والتي يكون لها تأثير على الأسرة بأكملها، وتتزعزع الحياه المشتركة بينهم.
  • قد يكون من نتائج الإهمال الزوجي الانفصال العاطفي بين الزوجين يؤدي الأمر في النهاية إلى الطلاق.
  • قد تصبح في النهاية المرأة حزينة دائماً، ومجبورة على الاستمرار في هذه الحياة التي تشعر فيها بإهمال زوجها.
  • ربما تشعر بعض الزوجات أنها في حاجة إلى طرف خارجي يعوضها عن تلك المشاعر التي تفقدها.
  • تقييم بعض الزوجات صداقات مع أشخاص آخرين، وليس من الشرط أن تتحول هذه الصداقات إلى العلاقات الغير شرعية.

طرق علاج إهمال الزوج لمشاعر زوجته

الاهتمام مطلب لا يطلب، فنجد دائماً أن الزوجة لا تطلب من الزوج أن يهتم بمشاعرها، ولكن عليها أن تبادر ببعض الأمور التي تساعد في جعل الزوج يهتم بمشاعرها، ومنها عدم الحديث بشكل مستمر على المشاكل، والخلافات الزوجية، لابد أن تكسر الروتين الموجود في العلاقة الزوجية، وتبدأ في محاولات التجديد الدائم عند الزوج، وتدعمه، حتى يحقق جميع الأماني، والطموحات التي يسعى إليها، ولا تقارن نفسها بالكثير من الآخرين، لأن هذا الأمر يؤدي إلى الإهمال، والملل.

كلمات مفتاحية :

المشاكل الاسرية المشاكل الزوجية

مشاركة :

تعليقات (0)

  • لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.
ذات صلة

ذات صلة