المرأة العصرية والراقية

العمري يدعو الأفراد للاستفدة من جائحة كورونا للامتناع عن التدخين

العمري يدعو الأفراد للاستفدة من جائحة كورونا للامتناع عن التدخين

قال السفير فرج محمد العمري , مؤسس مبادرة جدارا العالمية و سفير النوايا الحسنة لمنظمة امسام التابعة للأمم المتحدة , أن التدخين بكل أنواعه ، يزيد من فرص إصابة المدخن ب فيروس كوفيد 19 ، ونقل العدوى للآخرين، وذلك في ظل تفشي الوباء، الذي أودى بحياة أكثر ما يقارب 400 ألف شخص حول العالم .

وتزامنا مع احتفال منظمة الصحة العالمية باليوم العالمي لمكافحة التدخين، أكد العمري في بيان أصدره اليوم إن التدخين بكل أنواعه، سواء السجائر التقليدية أو الشيشة أو السجائر الإلكترونية تزيد من احتمالات إصابة الأشخاص بالكورونا ، بحسب تقارير الأطباء ومنظمة الصحة العالمية , حيث إنه يقلل من قدرة الرئة، علاوة على أن المدخنين هم أكثر عرضة للإصابة بمضاعفات كبيرة عند إصابتهم بـ الفيروس مقارنة بغير المدخنين.

ونبه العمري أن انتشار كورونا فرصة جيدة للتوقف عن عادة التدخين السيئة ، من أجل الحفاظ على صحتهم وصحة الأشخاص المحيطين بهم، في ظل تفشي وباء كورونا.

وفي وقت سابق كانت منظمة الصحة العالمية قد حذرت من أن التدخين يضعف الجهاز التنفسي، مما يعزز فرص الإصابة ب فيروس كورونا ، خصوصا أن المرض يهاجم الرئتين والجهاز التنفسي السفلي.

وتحتفل منظمة الصحة العالمية باليوم العالمى للامتناع عن التدخين 31 مايو من كل عام، ويأتي احتفال هذا العام وسط جائحة فيروس كورونا ، والذى شددت فيه المنظمة الدولية، بأهمية التأثير على جيل الشباب والأطفال بتجنب التدخين نظرا لخطورته على صحتهم.

وقالت المنظمة، أن التبغ يقتل 8 ملايين شخص كل عام، بينهم 7 ملايين عن طريق التعاطي المباشر، ونحو 1.2 مليون حالة من خلال التدخين السلبي.