مجموعة Marina Rinaldi لخريف وشتاء 2020 – 2021

مجموعة Marina Rinaldi لخريف وشتاء 2020 – 2021

جمعت شراكة جديدة علامة Marina Rinaldi مع المصمم العالمي Antonio Berardi مهمتها تجسيد قيم العلامة التجارية في موسم خريف وشتاء 2020 – 2021. تلعب دور البطولة في هذه التشكيلة النظرة الثاقبة وذات العزيمة القوية للمصمم ذي الأصول الإيطالية يتبعها فصل آخر بربيع وصيف 2021.

وقد ولد المصمم في المملكة المتحدة لأبوين من صقلية حيث تربع لسنوات عديدة على عرش الأزياء الدولية ليستوحي هذه المجموعة من بعض أكثر أعماله تميزًا والتي غالبًا ما ترتديها السيدات ممن لا يختلف أحد على جاذبيتهن وفتنتهن ليعيد تصميمها في تجسيد كامل لإطلالة Marina Rinaldi.

ويقول Berardi: “يمثل هذا المشروع نافذة على عالمين – عالمي الخاص وعالم Marina Rinaldi – حيث تجمع بينهما ألفة حقيقية. فهو يمثل لي العودة لبيتي إذ تربطني صلة صادقة ببيت الأزياء منذ حوالي 25 عامًا عندما دخلت أحد متاجر هذه العلامة التجارية كي أشتري هدية لوالدتي. كان اكتشافًا رائعًا أن تدخل عالم الأزياء النسائية – الكيرفي أو غيرها – بكل سحره وجاذبيته”.

تحترم هذه المجموعة التي تُعرض للمرة الأولى كلا الهويتين حيث تلبي احتياجات الأزياء العصرية وتولي أقصى اهتمامها لتفاصيل المجموعة حتى تلك التي لا يلاحظها الكثيرون.

تمتاز السترات بطية صدر غير حقيقية مع نسب موزعة جيداً على الجسم وأكمام صُممت كي تكشف عن قفازات مزينة بسلسلة من الأحجار الكريمة وهو عنصر ذو مزاج مختلف مثل القلادات الذهبية متعددة السلاسل. أما البليزر فيتناسب مع التنورة عالية الخصر أو فستان حورية البحر بدون أكمام أو السروال الضيق الذي يمتد لما فوق الكاحل بقليل. أما الحزام المثير المستوحى من الكورسيه فيثري ظهر الجاكيت وأرداف التنورة والسروال الضيق.

ويتسم التريكو بأناقته بفضل نسيج الفوسكوز الصلب، أما الشيفون الحرير فطُبع عليه رسم يذكرنا بالأوراق المعطرة التي كانت في وقت ما تزين السراويل، يكتمل هذا المزاج بالصندل الذهبي بكعبه العالي الرفيع ليستدعي زخارف السلسلة.

واجهة هذه المجموعة هي عارضة الأزياء الأمريكية الشهيرة Guinevere Van Seenus التي يؤكد جسمها النحيل والرقيق على مفهوم أن أزياء Marina Rinaldi تناسب جميع السيدات وتولي دائماً اهتمامها للأنواع المختلفة من الأجسام.

 

 

كلمات مفتاحية :

Antonio Berardi Marina Rinaldi

مشاركة :

تعليقات (0)

  • لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.
ذات صلة

ذات صلة