إصابة الأمير وليام بفيروس كورونا كوفيد-19

إصابة الأمير وليام بفيروس كورونا كوفيد-19

إصابة الأمير وليام بفيروس كورونا كوفيد-19

كشفت مصادر بقصر كنسينغتون مساء أمس، عن إصابة الأمير وليام صاحب الترتيب الثاني في ولاية العرش، بفيروس كورونا في شهر أبريل بالتزامن مع إصابة والده الأمير تشارلز بـ”كوفيد-19″.

الأمير وليام رفض الإعلان عن إصابته بفيروس كورونا

وأفادت وسائل إعلام بريطانية، بأن الأمير وليام “كافح من أجل التنفس” بعد إصابته بفيروس كورونا في أبريل، لكنه أبقى الأمر سرا لتجنب إثارة قلق الأمة، خصوصا مع إصابة والده الأمير تشارلز ولي العهد الأول، وجاء تشخيص دوق كامبريدج في الأيام التي تلت إصابة رئيس الوزراء بوريس جونسون بالفيروس.

وأضافت وسائل الإعلام أن المطاف انتهى برئيس الوزراء في العناية المركزة وهو يصارع من أجل حياته، مشيرة إلى أن الأمير وليام قد نفذ سلسلة من المشاركات الافتراضية أثناء محاربة الفيروس.

الأمير ويليام دخل مرحلة الخطر وأصر على مواصلة العمل

وقال مصدر لصحيفة “صن” البريطانية: “أصيب وليام بشدة بالفيروس.. في إحدى المراحل كان يكافح من أجل التنفس.. من الواضح أن كل من حوله أصيبوا بالذعر، وبعد رؤية الأطباء والاختبار الإيجابي والذي كان من الواضح أنه صدمة نظرا لمدى لياقته وصحته، كان ويليام مصمما على أنه يجب أن يكون العمل كالمعتاد، وأشار المصدر إلى أنه عولج من قبل أطباء القصر وعزل في منزل العائلة أنمير هول في نورفولك.

كلمات مفتاحية :

الأمير تشارلز الأمير وليام فيروس كورونا

مشاركة :

تعليقات (0)

  • لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.
ذات صلة

ذات صلة