المرأة العصرية والراقية

تاج كيت ميدلتون ملكي المفضل لديها في كثير من المناسبات الرسمية

تاج كيت ميدلتون المميزة التي تقوم باستعاراته من الخزينة الملكية المفتوحة والتي تحتو على مجوهرات العائلة الملكية بالمناسبات الرسمية، وعلى الرغم من ذلك ألا دوقة كامبريدج لا تقوم بارتداء التاج إلا عشر مرات فقط لا غير وفي تلك المناسبات البسيطة المهمة لا تقوم بارتداء سوى ثلاثة من التيجان ليس إلا.

تاج كيت ميدلتون المتميز

كيت ميدلتون هي دوقة كامبريدج وزوجة الأمير ويليام وبذلك تكون فرداً مهماً من العائلة الملكية وتحصل على ميزة استعارة المجوهرات الفارهة من الخزينة الملكية والخاصة بالملكة إليزابيث الثانية والأميرة الراحلة ديان وهي والدة زوجها.

وأثناء المناسبات الرسمية الملكية الهامة حرصت على ارتداء ثلاث من التيجان الملكية المختلفة ومنهم:

تاج كيت ميدلتون
تاج كيت ميدلتون

تاج هالو كارتييه

قامت كيدت ميدلتون بارتداء هذا التاج في يوم حفل زفافها من الأمير ويليام في عام 2011 وكانت الملكة إليزابيث الثانية هي من الذي أعارتها إيه، ويكون تاريخ هذا منذ العام 1936، كما أن الملك جورج السادس أوكل لدار كارتييه تصميمه لزوجته إليزابيث وهي الملكة الأم.

ثم تم تقديمه هدية إلى الملكة إليزابيث الثانية في عيد مولدها الثامن عشر، والتاج مصنوع من الماس والبلاتين ويأتي بتصميم راقي وحتى الآن لا تقوم بارتدائه كيت مرة أخرى بأي من المناسبات الرسمية.

تاج عقدة المحب

يعتبر من أحد التيجان المفضلة لدى الأميرة الراحلة ديانا مما يجعل التاج له قيمة معنوية كبيرة لكيت ميدلتون على الرغم من أنه يمتلك تاريخ غني وكبير، وهذا من التيجان التي تكون مصنوعة من اللؤلؤ والماس.

كما أنه نسخة عن تاج آخر قديم وجعلت الملكة ماري دار غرار في عام 1913 القيام بصنعه، وطلبت بأن يتم تصميمه على نفس تصميم تاج كانت تقوم بارتدائه جدتها الأميرة أوغستا والمعرف بتاج المحب الأصلي الذي يعتقد البعض بأنه محفوظ من ضمن مجموعة مجوهرات خاصة غير معلن عنها.

تاج كيت ميدلتون
تاج كيت ميدلتون

تاج زهرة اللوتس

هو من أنواع التيجان المصنوعة من اللؤلؤ والماس كما أنه يعرف بتاج البردي  وكان من التيجان المفضلة لدى الأميرة مارغريت، وكانت ارتدته من قبل الملكة الأم بالسنوات الماضية التي تسبق تنصيب زوجها ملك على بريطانيا.