مالون سولييه تطلق حملة خريف وشتاء 2022

مالون سولييه تطلق حملة خريف وشتاء 2022

أطلقت علامة مالون سولييه حملة خريف وشتاء 2022 لتسليط الضوء على قدرة الأزياء على التعبير عن ملامح الشخصية. وتقدم العلامة مجموعة من الأحذية المصنوعة يدوياً والتي تضفي الثقة والقوة على الإطلالة.

 

وتؤكد العلامة على أن الأزياء الشخصية تشكل لغةً تتطلب اهتماماً بالغاً لتترجم شخصية كل فرد بدقة، كما أنها الأسلوب المباشر المثالي للتعبير عن الذات وتقديم الشخصية إلى العالم بأجمل صورة. وتدرك العلامة أن الأزياء وسيلة هامة للإبداع والتواصل، لأنها تكشف عن فرص جديدة، بفضل الراحة وحرية التعبير عن النفس التي تمنحها.

 

واستمدت العلامة إلهامها من هذه المبادئ في إطلاق حملتها الجديدة بعنوان التعبير عن الذات، حيث تتخصص العلامة بتقدم أحذية تضمن الراحة والثقة والجرأة، وحرصت هذا الموسم على تقديم تشكيلة تساعد العملاء على اختيار إطلالاتهم الخاصة وإعادة ابتكارها. وتخاطب التشكيلة صاحبات الشخصية القوية ممن يبحثن عن إطلالة تعكس هذه الشخصية، سواء من خلال حذاء يوري بالكعب العالي المصنوع من الساتان باللون الوردي أو حذاء كلوديا المستوحى من أحذية الكاوبوي. كما تضم التشكيلة تصاميم جديدة وأخرى متجددة بلمسات عصرية.

 

وتقدم العلامة، إلى جانب مجموعة الأحذية النسائية، مجموعة فاخرة من الأحذية الرجالية الأنيقة مستوحاة من التاريخ العريق للأزياء الرجالية الرائجة خلال القرن العشرين، مثل جزمة دالي المصنوعة من جلد الغزال وحذاء أندريه المستوحى من تصميم صندل الصيادين الكلاسيكي. وتحرص العلامة على صنع كل حذاء يدوياً في إيطاليا باستخدام التقنيات التقليدية التي تناقلتها أجيال الحرفيين.

 

وتعليقاً على هذا الموضوع، قالت ماري أليس مالون، المؤسِسة والمديرة الإبداعية لعلامة مالون سولييه: “قد تبدو الأزياء وكأنها مفهوم سلبي في بعض الأحيان، حين يختار الشخص تصميماً يعجبه لمجرد أنه صيحة رائجة. ولكنَّ الأزياء في الحقيقة تعبير عن الذات ووسيلة لتعزيز شعورنا بالقوة والجرأة.

 

فنحن نتواصل مع الآخرين من خلال أزيائنا، ولكنها أيضاً طريقة لإسعاد أنفسنا أيضاً. وقد صممنا التشكيلة خصيصاً للأشخاص الذين يعشقون اختيار أزيائهم ويستمدون الطاقة من الشعور الإيجابي الذي يغمرهم خلال هذه العملية”.

كلمات مفتاحية :

مالون سولييه

مشاركة :

تعليقات (0)

  • لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.
ذات صلة

ذات صلة