متى يكون تحليل الزواج غير مطابق وأهميته

متى يكون تحليل الزواج غير مطابق وأهميته

متى يكون تحليل الزواج غير مطابق في حال كان الزوج يعاني من بعض الأمراض الوراثية، ولكن الكثير يسأل عن تحليل الزواج فهو عبارة عن فحص يتم إجراؤه في كثير من الدول للرجل والمرأة قبل الزواج.

والهدف من هذه التحاليل والفحوصات التعرف على إذا كان هناك بعض من المشكلات الصحية تحديداً أمراض الإنجاب وإذا كانت نتائج الفحص سليمة فلا يوجد ما يعيق الزواج ومن الأمراض الوراثية التي يمكن أن تنتقل من شخص لآخر أمراض الهيموفيليا والتلاسيميا وغيرها من الأمراض.

متى يكون تحليل الزواج غير مطابق

متى يكون تحليل الزواج غير مطابق

متى يكون تحليل الزواج غير مطابق

يتم اتخاذ الكثير من الإجراءات قبل التفكير في الزواج وهي من الإجراءات التي تقوم بتنفيذها كثير من الدول حول العالم والسبب في اتخاذ هذا القرار هو الأسباب الصحية ليتم التأكد من خلالها عدم وجود أي من الأمراض الوراثية التي يمكن أن تنتقل للأطفال في المستقبل.

كما أنها بعض من الأمراض التي تمنع من إتمام هذا الزواج مثل الإصابة بمرض الإيدز أو التهاب الكبد الوبائي والسل والأمراض المعدية ومرض السيلان أو الزهري وغيرها من الأمراض الأخرى.

ماذا يشمل تحليل الزواج

متى يكون تحليل الزواج غير مطابق

متى يكون تحليل الزواج غير مطابق

يتوجب على الشريكين القيام بإجراء بعض من الفحوصات والتحاليل والتي يجب على الزوجان معرفتها لتجنب العديد من المشكلات الصحية ومن أهم هذه الفحوصات التالي:

  • فحص التاريخ المرضي للأسرة والتعرف على الأمراض الوراثية مثل الضغط والسكر.
  • إجراء فحص الصحة العقلية ليتم التأكد من كلا الزوجين أن يكونوا قادرين على تحمل المسؤولية وأن تكون خالية تماماً من الأمراض الجسمانية والنفسية مثل الاكتئاب والفصام.
  • اختبار فيروس نقص المناعة لأن تلك الفيروس ينتقل بالاتصال الجنسي ويجب أن يتم التأكد من خلال الشريكين والتأكد أن يخلوا من تلك الفيروس.
  • تحليل فحص فصيلة الدم ويكون من التحاليل التي تجرى لأن من الممكن أن يدخل دم الجنين إلى الأم مما ينتج عنه مضاعفات منها التهاب الكبد والصفار والوفاة في حال الدم غير متطابق.
  • اختبار الخصوبة ويتم إجراؤه للتعرف إذا كان الزوجين لديهم القدرة على الإنجاب وكذلك سلامة الأعضاء التناسلية.
  • فحص الطراز العرقي تلك الفحص واحد من أهم الفحوصات التي تؤكد عدم إصابة الأطفال بمرض فقر الدم.

أهمية إجراء تحليل الزواج

لمين يكن تحليل الزواج عبارة عن تحليل اعتيادي يقوم به الأشخاص الذين لديهم رغبة في الزواج ولكن له أهمية كبيرة تتمثل في التالي:

  • يتم من خلاله التعرف على أبرز المشكلات والاضطرابات التي يمكن أن تحدث بعد إتمام الزواج ومنها البرود الجنسي لدى الزوجين.
  • يتمكن الفحص من اكتشاف إصابة الأطفال في المستقبل بالأمراض الوراثية مثل الضغط والسكري والتي يمكن أن يتم تجنب الإصابة بها.
  • أيضاً يساعد على كشف نسبة الإنجاب عند الزوجين وإمكانية المعالجة قبل الزواج.
  • يساهم في الكشف عن عامل الريسيس وفصيلة الدم بهدف اتخاذ الإجراءات الوقائية التي تحد من حدوق الأمراض المستقبلية التي تكون متعلقة بالأطفال.

أخطاء تحليل الزواج

متى يكون تحليل الزواج غير مطابق

متى يكون تحليل الزواج غير مطابق

من المحتمل أن يحدث عدة أخطاء عند إجراء تحليل الزواج ويمكن أن يسبب إعادة إجراء الفحص في حال ظهرت النتيجة بعدم الزواج ومن أهم هذه الأخطاء الآتي:

  • في حال مضى على سحب عينة الدم أكثر من سبعة أيام.
  • في حال تم الاحتفاظ بعينة التحليل بدرجات حرارة غير ملائمة.
  • إذا كان الباركود الذي يوجد على عينة التحليل غير مفهوم أو غير واضح لا بد من أن يتم إعادة إجراء التحليل مرة أخرى للتأكد من النتيجة.
ذات صلة

ذات صلة