تومي هيلفيغر تسدل الستار عن تومي فاكتوري: مساحة إبداعية من وحي استوديو وارهول

 تومي هيلفيغر تسدل الستار عن تومي فاكتوري: مساحة إبداعية من وحي استوديو وارهول

يسرّ علامة تومي هيلفيغر، التي تملكها شركة .PVH Corp (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: PVH) أن تعلن عن إطلاق مساحة إبداعية تجريبية بعنوان تومي فاكتوري لخريف 2022 تستقي وحيها من استوديو آندي وارهول الشهير في نيويورك. ستبصر تجربة تومي فاكتوري النور في خريف 2022 في إطار حملة إعلانية تحتضن مجموعةً من صانعي المستقبل من مختلف الأجيال وتصطبغ بألوان الأحمر والأبيض والأزرق. وبينما تتحضّر علامة تومي هيلفيغر للعودة إلى أسبوع الموضة في نيويورك في 11 سبتمبر 2022، سترتكز منصّة “شاهد الآن، اشترِ الآن” الأكبر في هذا المجال على تاريخ ثقافة البوب في المدينة وأجواء المساحة المستوحاة من استوديو وارهول الشهير لتبتكر مساحة فنية تحتفي بالإبداع والتعبير عن الذات.

شكّل استوديو وارهول مركزاً للإبداع في مدينة نيويورك، واحتضن مختلف الشعوب والثقافات الفرعية فتلاقت فيه البساطة والتقنيات العالية، وانصهرت الموضة مع الابتكار بين حناياه. واستمدّ وحيه من الثورة الثقافية في الستينيات التي ما انفكّت تؤثّر على ثقافة البوب في السبعينيات والثمانينيات، وهي الفترة التي زار فيها السيد تومي هيلفيغر الاستوديو واجتمع مع وارهول.

في هذا السياق، قال تومي هيلفيغر: “ليست تومي فاكتوري مجرّد مساحة واقعية، لا بل تجسّد حالة فكريّة معيّنة. ولطالما خطف حبّ آندي لثقافة البوب قلب المجتمع الأميركي وروحه. وقد تمتّع بقدرة فريدة على مواكبة المتطلبات الرائجة، فما برح يشكّل مصدر إلهام لي في كلّ أعمالي. في مدينة نيويورك دمج آندي الموضة والفنون والموسيقى والترفيه بينما كنت لا أزال في بداياتي في هذا المجال. وكان الاستوديو المكان الأبرز في المدينة. وما برح نهجه يحثّني حتى اليوم لأتفاعل مع المجتمعات المتطورة لبناء تجارب إبداعية جديدة”.

وفي هذا الإطار، أضاف مايكل دايتون هيرمان من مؤسّسة آندي وارهول: “تتغنّى مدينة نيويورك بطاقة إبداعية لا حدود لها فتجمع ما بين باقة متنوعة وملهمة من المواهب، كما فعلت في استوديو آندي وارهول. ويشرّفنا أن تحتفي حملة تومي هيلفيغر بآندي وارهول، وستدعم بسخاء النشاط الخيري التي تقوم به مؤسسة وارهول”.

تم تصوير حملة خريف 2022 بعدسة المصوّر كريج مكدين في شارع برونكس وتولّت التصميم كاتي غراند، ليتمّ إطلاقها في مطلع سبتمبر. ستشعل هذه الحملة صراعاً ما بين الثقافات، ما بين الماضي والمستقبل، والأسلوب الكلاسيكي والحديث لتمدّ تومي فاكتوري بطاقة فريدة من نوعها. تجتمع عارضة الأزياء الشهيرة كيت موس مع ابنتها عارضة الأزياء ليلا موس للمرّة الأولى في حملة واحدة لتحتلّا الواجهة، كما تضمّ الحملة عازف الطبل الأسطوري والمنتج ترافيس باركر، والفنان الحائز على جائزة غرامي، والمرشّح لجائزتي غولدن غلوب® وإيمي® الممثل أنتوني راموس، فضلاً عن الفنّان وكاتب الأغاني والملحّن الحائز على جائزة غرامي® جون باتيست، وفنان بوب الشوارع ميستر براينواش.

وستتجلّى مساحة تومي فاكتوري ضمن أسبوع الموضة في نيويورك الذي سيُقام في سبتمبر احتفاءً بالإبداع والتعبير عن الذات. وستساهم الفعالية التجريبية في تعزيز قوة الفرد من خلال أعمال تركيبيّة مستوحاة من مفهوم 15 دقيقة من الشهرة المستوحى من كلمات وارهول فيعود ليطلّ اليوم بحلّة جديدة ويجمع الضيوف وعارضي الأزياء على حدٍ سواء في كنف مساحة واقعية رقمية.

ستقام تجربة تومي فاكتوري في تمام الساعة 7 مساءً بتوقيت المنطقة الزمنية الشرقية في 11 سبتمبر في بين ربوع السينما المفتوحة Skyline Drive-In في بروكلين بينما سينطلق عرض موازٍ لها في عالم الميتافيرس. وسيشهد عالم الموضة للمرة الأولى عرض أزياء يتبع نهج “شاهد الآن، اشترِ الآن” سيبث مباشرةً في متجر الميتافيرس TOMMY PLAY على منصة روبلوكس، بالإضافة إلى موقع العلامة tommy.com. انضم إلى المحادثات الشيّقة على مواقع التواصل الاجتماعي من خلال استخدام هاشتاغ #TommyHilfiger وحساب @TommyHilfiger.

كلمات مفتاحية :

تومي هيلفيغر

مشاركة :

الاسئلة الشائعة

تعليقات (0)

  • لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.
ذات صلة

ذات صلة