قارورة النحل من جيرلان بتوقيع إنكمان

قارورة النحل من جيرلان بتوقيع إنكمان

لقاء استثنائي، من الابداع الذي لا يمكن أن ينسقه سوى جيرلان: لقاء بين الشرق والغرب. كما وأنه التقاء نوعين من الفنون: العطور الفرنسية، التي جسدتها الدار وأغنتها بالعديد من الروائع، وفنّ الخط العربي، فنّ متأصل بقدمه عمل على إعادة ابتكاره للقرن الحادي والعشرين فنان شاب…

منذ أن تأسست في العام 1828، كان حب العطور وحب الفن سيّان بالنسبة جيرلان. اليوم، كما هو الحال دائمًا، تفتخر الدار باستضافة فنانين وحرفيين جدد يتمتعون بمهارات استثنائية، الامر الذي يمنحهم مساحة فارغة مخصصة لهم على لوحة الابداع ليزيدوا من تألق وسحر عطور الدار.

في العام 2022، قامت جيرلان بدعوة إنكمان، فنان شاب في فن الخط الكاليغرافي، من أصل تونسي، لابتكار زينة لقارورة النحل الأيقونية. مستوحى من لو سونج دو لا رين Le Songe de la Reine، عطر حصري مقدّماً في قارورة عطر سعة لتر واحد، ابتكر نجل صائغ المجوهرات العريق هذا قطعة زخرفية فريدة تجمع بين عناصر النحت وفنّ الخط.

 تام مع حرف G شعار علامة جيرلان Guerlain، عمل إنكمان على تحويل العاطفة العطرية إلى قصيدة بصرية. لصنع هذه القطعة الاستثنائية، المصمّمة لتتناسب وكل قارورة، دعت الدار صائغ المجوهرات الباريسي الأسطوري غوسينز Goossens، رمز المهارة الحرفيّة والمعرفة الفرنسية.

كما تعمل هذه الجوهرة الكاليغرافية على إبراز وتزيين قارورة العطر، فإن الـ أو دو بارفان النابض بالحياة والمضيء ذات الأوجه العميقة من ابتكار تييري واسر، مبدع العطور الرئيسي لدى جيرلان، يحملنا في رحلة وينقلنا الى عتبة الشرق. عطر لو سونج دو لا رين Le Songe de la Reine، ذات الصيغة الحصرية، يستمد إلهامه من عالم البحر الأبيض المتوسط مكان تلاقي ثقافات الشرق والغرب منذ آلاف السنين.

تحفة عطرية وجمالية تقتصر على 26 قطعة في جميع أنحاء العالم، تعاون إنكمان ودار جيرلان هو الفنّ في خدمة الفنّ.

 

كلمات مفتاحية :

جيرلان

مشاركة :

الاسئلة الشائعة

تعليقات (0)

  • لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.
ذات صلة

ذات صلة