قصر الوطن يستقبل أكثر من مئة سيدة إماراتية مسنة لتعريفهن بإنجازات دولة الإمارات الملهمة بين الماضي والحاضر

قصر الوطن يستقبل أكثر من مئة سيدة إماراتية مسنة لتعريفهن  بإنجازات دولة الإمارات الملهمة بين الماضي والحاضر

بمناسبة يوم المرأة الإماراتية، وبالتعاون مع مؤسسة التنمية الأسرية والاتحاد النسائي العام ونادي تراث الإمارات، استضاف قصر الوطن يوم 23 أغسطس أكثر من مئة من السيدات الإماراتيات المسنات في تجربة ملهمة تعرفن خلالها على تاريخ الدولة العريق وحاضرها المشرق، ورؤيتها لمستقبل أكثر ازدهاراً.

 

وانطلاقاً من الدور البنّاء الذي لطالما لعبته المرأة الإماراتية في بناء المجتمع ومسيرة التنمية، حرص قصر الوطن بمناسبة يوم المرأة الإماراتية على استضافة هذه المجموعة كبادرة عرفان وامتنان لسيدات الوطن اللاتي أعددن أجيال اليوم والمستقبل واطلاعهن على لمحة عن الإرث الراسخ الذي ساهمن بترسيخ دعائمه، واستعراض أبرز المحطات التاريخية لدولة الإمارات وعاداتها وتقاليدها ومسيرتها الملهمة حتى اليوم.

 

وتعرفت السيدات الإماراتيات أثناء زيارتهن لقصر الوطن على مجموعته الواسعة مع القطع الأثرية التي تحمل بعداً ثقافياً أصيلاً، والأعمال الفنية والمخطوطات النادرة. وتم اطلاعهن أيضاً على نظام الحوكمة القائم في دولة الإمارات ومآثر الآباء المؤسسين من خلال معارض القصر، وحظيت كل منهن بفرصة الدخول إلى الغرف التي كانت مخصصة لكبار الزوار الأجانب، إضافة إلى غرف الاجتماعات التي تشهد لقاءات قادة دولة الإمارات لرسم ملامح مستقبلها. وحظيت الزائرات أيضاً على فرصة التعرف بدقة على الفنون العمرانية التي يشتهر بها قصر الوطن، حيث شاهدن الفنون العمرانية العربية التقليدية والأنماط الهندسية الإسلامية، والتي تعتبر جزءاً لا يتجزأ من تصميمه الفريد.

 

وفي نهاية زيارتهن، صمم متخصص في الخط العربي بطاقات شخصية للسيدات تحمل أسماءهن احتفاءً بيومهن في قصر الوطن.

 

ويمتاز زيارة قصر الوطن بتجربة ثقافية فريدة، ويمكن للزوار من مختلف الأعمار زيارته مراراً وتكراراً، لاسيما وأن زيارة واحدة غير كافية لمشاهدة جميع روائعه العمرانية وعجائبه الفنية والتعرف على إرثه التاريخي الأصيل.

 

كلمات مفتاحية :

قصر الوطن

مشاركة :

الاسئلة الشائعة

تعليقات (0)

  • لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.
ذات صلة

ذات صلة