كم مدة الدورة الشهرية عند المرأة المتزوجة

كم مدة الدورة الشهرية عند المرأة المتزوجة

كم مدة الدورة الشهرية عند المرأة المتزوجة ولكن على كل سيدة أن تعلم بأن موعد الدورة يختلف من مرآة إلى أخرى، كما يبدأ نزول الدورة عند الفتاة عندما تصل إلى سن البلوغ، ويتوجب على المرأة أن تعرف العديد من المعلومات التي تخص الدورة الشهرية وما مدى مدتها والأسباب التي تجعلها نتأخر عن النزول.

ومن هنا يأتي دور موقعنا المتميز التي يحرص على أن يقدم للمرأة العديد من المعلومات التي تحتاج أن تتعرف عليها فما عليك سيدتي سوى أن تتابعينا.

كم مدة الدورة الشهرية عند المرأة المتزوجة

كم مدة الدورة الشهرية عند المرأة المتزوجة

كم مدة الدورة الشهرية عند المرأة المتزوجة

بعض من السيدات تسأل عن مدة الدورة الشهرية وفي الحقيقة أن مدة الدورة الطبيعية لا تختلف عند الفتيات أو عند المرأة المتزوجة، كما أن الدورة الشهرية تشير إلى تغيرات هرمونية داخل جسم المرأة وبالتحديد عندمل يستعد جسم المرأة إلى الحمل.

كما أن الدورة الكاملة تبدأ باليوم الأول من الدورة وتنتهي باليوم السابق للدورة التالية، حيث يصل متوسط الدورة الشهرية 28 يوم وعلى الرغم من ذلك من الممكن أن تتراوح من 25 إلى 30 يوم تقريباً.

وتفقد السيدات ما يقارب 3 إلى 5 ملاعق كبيرة من الدم بكل دورة، وفيما متعلق باحيض التي تستمر لأقل من 21 يوم يطلق على تلك الحالة الطمث المتكرر، وتكون أقصى مدة لتأخر الدورة 35 يوم وعندما تتأخر يفضل أن يتم زيارة الطبيب.

كيف اعرف ان دورتي الشهرية طبيعية؟

عادة تصبح الدورة الشهرية عند بعض السيدات منتظمة حيث أنها تستغرق نفس الفترة كل شهر، والبعض الآخر يمكن أن يعاني من عدم انتظام الدورة، وأحياناً تكون خفيفة أو شديدة ومؤلمة أو لا تشعر بالألم أبداً، وبالرغم من كل هذا هي تصبح طبيعية.

ما هي أقصى مدة الدورة الشهرية؟

كم مدة الدورة الشهرية عند المرأة المتزوجة

كم مدة الدورة الشهرية عند المرأة المتزوجة

تبلغ مدة الدورة الشهرية 28 يوم تقريباً ومن الممكن أن تتراوح مدتها ما بين 20 إلى 40 يوم، ولكن يوجد بعض من الأسباب التي تؤدي تغير فترة الدورة الشهرية لدى السيدة المتزوجة، ومن ضمن هذه الأسباب التعرض لحالة من التوتر والقلق وتغيير الوزن أو استعمال وسائل منع الحمل.

أسباب عدم انتظام الدورة الشهرية بعد الزواج

كم مدة الدورة الشهرية عند المرأة المتزوجة

كم مدة الدورة الشهرية عند المرأة المتزوجة

هناك عدة أسباب تؤدي إلى عدم انتظام الدورة الشهرية بالتحديد بعد الزواج ومن أهمها ما يلي:

  • للحالة النفسية دور مهم في عدم انتظام الدورة لأنها تؤثر على هرمونات الجسم وينتج عنها الشعور بالقلق والتوتر وبعض من التغيرات بمستوى الهرمونات الجنسية.
  • العلاقة الحميمة يمكنها أن تعمل على زيادة بعض هرمونات الجسم مثل هرمون البرولاكتين التي يعمل على تأخر الدورة الشهرية.
  • استعمال وسائل منع الحمل مختلفة الأنواع وبالتحديد الوسائل التي تعتمد على التأثير الهرموني مثل استخدام أقراص منع الحمل أو الحقن التي تسبب في بعض الحالات دورة شهرية غير منتظمة أو قلة فترة الحيض عن المعدل الطبيعي.
  • إصابة المرأة بأورام ليفية بالرحم أو الإصابة بتكيسات المبايض.
  • كذلك الحمل ووجود بعض من الاضطرابات بوظائف الغدة الدرقية.
  • حدوث الإجهاض أو الإصابة بما يعرف باسم انتباذ بطانة الرحم التي يكون عبارة عن نمو أنسجة بطانة الرحم بخارج تجويف الرحم، وهذا يسبب العديد من المشكلات مثل العقم وتأخر الدورة.
  • تناول أنواع محددة من الأدوية التي يكون لها تأثير على الدورة الشهرية.
  • زيادة الوزن عن المعدل الطبيعي بعد الزواج يمكنه أن يسبب تغير في موعد وفترة الدورة.
  • الإصابة بمرض التهاب الحوض قد يؤكد إصابة الأعضاء التناسلية بالعدوى التي تكون منقولة عن طريق العلاقة الجنسية أو استعمال اللولب كأحد وسائل منع الحمل.
ذات صلة

ذات صلة