المرأة العصرية والراقية

فوائد صحية جمة للعلاقة الحميمية

على الجميع أن يعلم أن العلاقة الحميمية بين الزوجين ليست مجرد أداء روتيني للواجبات الزوجية الخاصة، كما أنها ليست تفريغا للطاقة، ولكن وفقا للكثير من الأبحاث التي أجريت في جامعات مختلفة فإن العلاقة الحميمية تحتوي على الكثير من الفوائد الصحية للطرفين الرجل والمرأة.

فذكرت بعض الدراسات اكتشاف الباحثين أن إفراز الأندروفين أثناء العلاقة الحميمية يعتبر من مسكنات الألم الطبيعية للجهاز العصبي ومن أفضل الطرق للتخلص من الصداع.

وكذلك إذا كنتِ تشعرين بالقلق والتوتر ولا تستطعين النوم بشكل جيد، فإن ممارسة العلاقة الحميمية تساعدك على الإستغراق في النوم بشكل أفضل، ووفقا للدكتورة لورا بيرغمان فإن جسم الإنسان ينتج الأوكسيتوسين بعد ممارسة العلاقة ، وهي مادة كيميائية تساعد على النوم.

وتساعدك العلاقة أيضا على التخلص من الجفاف إذا عانى الجسم منه . ووفقا لدراسة من جامعة ويلكس، فإن الذين يمارسون العلاقة مرتين في الأسبوع يكون لديهم مستويات أعلى من الغلوبولين المناعي للأجسام المضادة، والمدافع ضد الجراثيم والفيروسات، من أولئك الذين مارسوا أقل في كثير من الأحيان.

ولكن بالطبع فإن الشيء إذا زاد عن حده الطبيعي فإنه يقلب للعكس فلا يجب ممارسة العلاقة أكثر من مرتين بالأسبوع.

ووفقا للورين شترايشر، أستاذ سريري مساعد في طب التوليد وأمراض النساء في جامعة نورث وسترن فاينبيرغ للطب في شيكاغو., فإن الجماع المنتظم بالنسبة للنساء يعزز من ليونة المهبل وتدفق الدم به ومرونته .

كما وجد الباحثون في المعهد الوطني للسرطان أن الرجال الذين يمارسون العلاقة الحميمية حوالي 21 مرة بالشهر يقلل ذلك من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا لديهم بنسبة الثلث. 

يمكنك أيضا قراءة