سميرة سعيد تتعرض لانتقادات لاذعة لهذا السبب؟!

سميرة سعيد تتعرض لانتقادات لاذعة لهذا السبب؟!

تعرضت لفنانة سميرة سعيد لانتقادات لاذعة، وذلك نشرها صورا لها من جلسة تصوير خضعت لها، لصالح إحدى المجلات العربية، حيث لم تسلم من تعليقات مهينة وجارحة من قبل بعض جمهورها، وذلك لانها ظهرت بملابس لا تليق بسنها على حد تعبيرهم.

وتفيد “الراقية” أن سميرة ظهرت بتنورة زهرية اللون مع قميص جينز ممزقا عند الكتفين، وهو ما دفع بالمعلقين إلى مطالبتها بضرورة احترام سنّها ومكانتها، في حين دعاها البعض الآخر إلى التوبة والعودة إلى الله، رغم أن ملابسها كانت محتشمة.

وتجاهلت سعيد التعليقات المسيئة لها، ولم تقم بحذفها عن الفايسبوك، إلا أن محبيها تدخلوا للدفاع عنها، مؤكدين أنها تملك الحرية في ارتداء ما تريد طالما أنها لا تؤذي الآخرين وتراعي شروط الاحتشام، ودعوا المنزعجين من صورها إلى عدم الدخول إلى صفحتها.

ومن جهة اخرى، ارتدت الفنانة سميرة سعيد باروكة باللون الأسود، ونشرت صورة لها بهذا اللوك الجديد عبر حسابها على “إنستغرام”، ما اثار بلبلة كبيرة لدى متابعيها.

بدت النجمة المغربية حزينة وغطى الشعر المستعار جزء من وجهها، إلا ان الحزن بدا واضحاً ما أثار تساؤل العديد من متابعيها حول الاسباب، وعلقت على الصورة قائلة: “انا قاسية ولا ده كله من كتر القسية؟، ما حصلش حاجة وعايزة اعيش”.

وإنهالت تعليقات متابعيها الذين أبدوا إعجابهم بهذا اللوك، وتساءل البعض عن سبب حزنها وما إذا كان لوك كليبها الجديد.

كلمات مفتاحية :

سميرة سعيد

مشاركة :

تعليقات (0)

  • لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.
ذات صلة

ذات صلة